الصحافي غسان سعود يؤكد للميادين أنّ "كنا أمام معطيات أمنية أن جعجع سيفعل أمراً ما لتطيير الانتخابات بسبب وضعه الانتخابي"، ويضيف أنّ "جعجع أقنع السعوديين أنه مستعد لخوض معركة مع حزب الله".

عاد الهدوء إلى منطقة الطيونة بعد يوم دموي، 6 شهداء وعشرات الجرحى حصيلة كمين يطرح تساؤلات كثيرة عن خلفية المتورطين وأهدافهم.

الصحافي غسان سعود قال للميادين، اليوم الخميس، إنّ "ميليشيا القوات اللبنانية بزعامة جعجع ارتكبت اليوم مجزرة في وضح النهار"، مشيراً إلى أنّ "صورة اليوم تشبه مجزرة نهر الموت التي ارتكبتها القوات أواخر الثمانينات".

وأكد سعود أنه "يجب على القوى الأمنية أن توقف سمير جعجع لأنه تبنى في بيانه المسؤولية"، لافتاً أنّ "جعجع ونوابه يبررون الجريمة وبالتالي يجب توقيف هؤلاء".

وكشف أنّه "وصل تهديد جدي وقوي لسمير جعجع من قبل رئيس الجمهورية، وتدخلت البطريركية للضغط على جعجع ووقف ما كان يخطط له"، مشدداً على أن "القاضي طارق بيطار أن يسأل نفسه بماذا قام حتى يأخد سمير جعجع مجتمعه نحو حرب أهلية واقتتال طائفي وحفلة دم كبيرة لحمايته".

أمّا عن مواقف الرئيس ميشال عون، اعتبر سعود أن "ما قام به رئيس الجمهورية في مواجهة جعجع كان أمراً جيداً يجب استكماله بالتوجيه لتوقيفه"، مشيراً إلى أنه "لحماية مجتمعنا وبلدنا لا حلّ سوى بإعادة سمير جعجع إلى السجن".

ولفت إلى أنه "كنا أمام معطيات أمنية أن جعجع سيفعل أمراً ما لتطيير الانتخابات بسبب وضعه الانتخابي"، مضيفاً أنّ "جعجع أقنع السعوديين أنه مستعد لخوض معركة مع حزب الله"، مؤكداً أنه "إذا لم تتم محاسبة جعجع على ما جرى اليوم لن يتراجع إلى الوراء".

بدوره، قال الكاتب والمحلل السياسي غسان جواد للميادين، إنّه "ليس من الصائب المساواة بين من قتل الناس ومن قُتل"، متسائلاً "هل يريد المسيحي في لبنان أن يذهب إلى حيث يريد جعجع أخذه نحو فتنة ومعركة لا آفاق لها؟".


الأكثر قراءة

لبنان يتجاوز فتنة الطيونة... التحقيقات تتوسع وافادات مفصلة للموقوفين حزب الله و «امل»: لن ننجرّ الى حرب اهلية... ونعرف كيف نحفظ دماءنا والايام ستشهد عودة مجلس الوزراء تنتظر اتصالات الاسبوع المقبل وتبريد الاجواء