رأى النائب المستقيل مروان حمادة "أننا في القعر.. والشعب اللبناني أصبح تائهاً يبحث عن الحل".

وفي حديثٍ لـ "صوت لبنان"، قال: "لسنا بلداً في الوقت الحاضر، كنا نمر في السابق بمراحل من التعافي".

ولفت الى ضرورة عودة الوئام الى النفوس، مضيفاً: "حزب الله يريد أن يحسم كل شيء".

وأكد أن "الرئيس عون يريد حكومة تعمل تحت هيمنته"، مضيفاً: "يجب أن تبقى الحكومة ويجب أن لا يقبل رئيس الحكومة بتعيينات مفروضة من بعبدا والضاحية ولا سيما قبل الانتخابات".

واعلن حمادة انه لن يترشح في الإنتخابات النيابية المقبلة، مضيفاً: بعض التحالفات لن تخفي الحزب التقدمي الإشتراكي.

وقال حمادة:"حزب الله ضليع في كل الجرائم التي ارتكبت في لبنان والتحقيقات في جريمة محاولة اغتيالي أظهرت أن مصطفى بدر الدين وسليم عياش وهو رئيس وحدة الاغتيالات في الحزب هما وراء العملية".

الأكثر قراءة

تشكيك بقدرة لبنان التزام الشروط السعودية و«ازدواجية» فرنسيّة حيال حزب الله! «التهميش» الفرنسي للرئاسة يُزعج عون: قرار سعودي بتحييده حتى نهاية العهد ميقاتي يتهم «الشركاء» بالخيانة: سقوط «الكابيتال كونترول» رضوخ «للشعبوية»؟