أفادت مصادر مقرّبة من "تيار المستقبل" في حديث لموقع "الديار" بأنّ "بعض التغييرات طرأت على النظام الداخلي في "التيار الأزرق"، حيث كانت الصلاحيات الادارية والانتخابية منوطة بالأمانة العامة بحسب النظام الداخلي أمّا اليوم فأصبحت منوطة بشخص رئيس التيار أيّ سعد الحريري والذي كان سابقا وبحسب النظام الداخلي ينتخب من قبل الامانة العامة أما اليوم فأصبح الرئيس يعيّن من قبل من سبقه".

ونتيجة لهذه التغييرات كشفت المصادر أن ّ"رئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة "سنّ أسنانه" على رئاسة "تيار المستقبل"، ويحاول إقناع الحريري بتعيينه رئيسا لـ"المستقبل"، ما أدّى إلى خلاف حاد بين النائبة بهية الحريري والسنيورة، فبهية كانت تسعى لتنصيب إبنها أحمد الحريري رئيسا على عرش "التيار الأزرق".

هذا وقام السنيورة بحسب المصادر، بزيارة لمفتي الجمهورية اللبنانية عبد اللطيف دريان وأعضاء المجلس الاسلامي الشرعي الأعلى، محاولا تسويق اسمه لتولي رئاسة "التيار الأزرق".  

الأكثر قراءة

باسيل للديار : لن نبقى ساكتين امام التعطيل...فلتجتمع الحكومة او «ما تكفي» وانصح ميقاتي بالدعوة لجلسة والمعترضين بالحضور السعودية تريد مواجهة حزب الله واذا ما فهم فرنجية انها لن تشتري من احد شيئا بلبنان فمشكلة !