اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال قصر باكنغهام إن الملكة البريطانية إليزابيث الثانية أصيبت بالتواء في ظهرها، ولن تحضر قداس يوم ذكرى قتلى المحاربين عند نصب سانوتاف التذكاري في لندن.


وأضاف القصر في بيان اليوم الأحد: "قررت الملكة إليزابيث بعد أن أصيبت بالتواء في ظهرها، ببالغ الأسف عدم تمكنها من حضور قداس ذكرى قتلى المحاربين".


وتابع: "الملكة تشعر بخيبة أمل للتغيب عن هذا الحدث".


وكان لحضورها في هذا الحدث، لو تحقق، لأصبح أول مشاركة شخصية للملكة إليزابيث، البالغة من العمر 95 عاما، منذ أن نصحها الأطباء بالراحة بعد أن قضت ليلة في المستشفى الشهر الماضي.


وكان القصر الملكي قد قال قبل ذلك إن الملكة صممت على الظهور شخصيا في النصب التذكاري، حيث ينضم أفراد من العائلة المالكة إلى كبار أعضاء الحكومة والجيش وقدامى المحاربين، لإحياء ذكرى الذين قتلوا في الحرب.



الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

هل أخذت الحكومة الضوء الأخضر من صندوق النقد لإقرار خطّة التعافي؟ خطّة «عفى الله عما مضى» كارثة إقتصاديّة واجتماعيّة...وهذه هي الأسباب خمسة قوانين كلّ منها «كرة نار» رمتها الحكومة في ملعب المجلس النيابي