اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

رأى عضو "كتلة التنمية والتحرير" النائب الدكتور قاسم هاشم في بيان، أن "الوضع المعيشي والحياتي الذي يواجهه اللبنانيون لم يعد يحتمل، وضاقوا ذرعا بمستوى الغلاء الذي وصلت اليه متطلباتهم اليومية ولم يكن ينقصهم الا غلاء الدواء بهذا الشكل حيث لم تعد لديهم القدرة على تأمينه خصوصا الادوية المزمنة".

وقال: "أمام المشهد اليومي للمواطن ومعاناته، لا تكفي الاطلالات والبيانات والتي لا تسمن ولا تغني، لان المطلوب إجراءات فورية ملموسة تخفف الاعباء عن اللبنانيين، ومن حقهم أن يسألوا اذا ما زالوا في ظل دولة الرعاية مع ما نشهده من تفلت وغلاء فاحش، ولا حسيب ولا رقيب، وأين هي التدابير التي يشعر معها اللبناني بمواطنته".

وتابع: "لذلك، فالمسؤولية تستدعي العمل على انجاز البطاقة التموينية، واذا كان ذلك متعذرا حاليا، فليتم اللجوء الى مساعدات اجتماعية سريعة واعادة النظر ببعض القرارات وخصوصا الدواء والاستشفاء، حيث اصبح دخول المستشفيات حصريا للمقتدرين ماديا وانتفى دور الدولة في الرعاية الصحية لابنائها، وهذا من بديهيات حقوق الانسان وادنى مقومات العيش بكرامة، والتي يفتش عنها الكثيرون ولا يجدونها في زوايا الوطن".

وختم: "كرامة الانسان أولوية امام الكثير من القضايا التي تشغل بال البعض للبحث عن المكاسب السياسية والطائفية الرخيصة".


الأكثر قراءة

لا تغيرات كبيرة في المشهد الرئاسي اليوم... والعين على موقف باسيل عطب كبير يصيب «الحزب» و«التيار»... وبري وميقاتي وجنبلاط لن يتراجعوا الراعي يلتقي ملك الاردن ويوجه كلاما لاذعا الى المسؤولين اللبنانيين