اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

فوجئ عمّال مطار في موريشيوس، وهي جزيرة صغيرة في المحيط الهندي، مع بداية العام الحالي بطفل حديث الولادة في سلّة مهملات في مرحاض طائرة قادمة من مدغشقر.

وتم العثور على الطفل في الأول من كانون الثاني الحالي أثناء فحص روتيني على متن الطائرة في مطار سير سيووساغور رامغولام الدولي، ولاحظ الموظفون وجود مناشف ملطخة بالدماء في الحمام، وهرعوا بالطفل إلى مستشفى عام لتلقي العلاج.

وفور اكتشاف الأمر، سارعت شرطة المطار الى توقيف جميع ركاب الطائرة واستجوابهم. وتم توقيف امرأة تبلغ من العمر 20 عاماً تم الاشتباه بأنها أجرت عملية ولادة في الطائرة الآتية من مدغشقر.

وأُخضعت المرأة المشتبه في كونها والدة الطفل، والتي أنكرت في البداية أن يكون ابنها، لفحص طبي أكد أنها ولدت للتو. ونقلت السلطات المرأة إلى مستشفى، حيث تخضع لمراقبة الشرطة على أن تخضع للمسائلة والمحاكمة بعد خروجها من المستشفى، بتهمة تخيلها عن طفلها ورميه في سلّة المهملات.

ويذكر أنها والطفل في حالة صحية جيدة، ومن المقرر أن يتم استجواب المرأة، التي وصلت إلى موريشيوس للعمل لمدة عامين، بعد خروجها من المستشفى، وتوجيه اتهام لها بالتخلي عن مولود جديد.


المصدر: العربية

الأكثر قراءة

الأميركيــون والخلــيجـيون يُريــدون رداً بـ«نعـم أم لا» ومسـاعٍ عراقــية جزائريـة للتهدئة اجــراءات الحــكومــــــة الاجتمــاعيـــة و«الكــهــربــائــية» لــم تــوقــف اضـــراب الـمـعـلـمــيــن و «جــنــــون» الاســـعــار هل يُعلن جنبلاط موقفاً حاسماً من الانتخابات تضامناً مع الحريري والميثاقية؟