اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

جدد زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، حديثه عن شكل الحكومة العراقية الجديدة، وأكد دعمه للقانون ضد "المليشيات".

وكتب الصدر على حسابه في تويتر: "اليوم لا مكان للطائفية، ولا مكان للعرقية، بل حكومة أغلبية وطنية، يدافع الشيعي فيها عن حقوق الأقليات والسنة والكورد".

وأضاف: "سيدافع الكوردي عن حقوق الأقليات والسنة والشيعة، وسيدافع السني عن حقوق الأقليات والشيعة والكورد".

وتابع الصدر: "اليوم لا مكان للفساد، فستكون الطوائف أجمع مناصرة للإصلاح".

وأكد زعيم التيار الصدري: "اليوم لا مكان للمليشيات، فالكل سيدعم الجيش والشرطة والقوات الأمنية، وسيعلو القانون بقضاء عراقي نزيه".

وختم الصدر تغريدته: "اليوم سنقول نحن والشعب، كلا للتبعية، قرارنا عراقي، شيعي سني كوردي تركماني مسيحي فيلي شبكي إيزيدي صابئي: (فسيفساء عراقية وطنية لا شرقية ولا غربية)".

الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد