اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشفت المعلومات أن حزب الله قد يدعو في وقت ليس ببعيد إلى عقد لقاء للأحزاب والقوى التي كانت تجتمع دورياً، والتي لها هيكليتها ومنسقيها، ولكن الإنتخابات النيابية السابقة، وما رافقها من تباينات وخلافات أدّى إلى تصدع هذه الجبهة، والتي كانت تضم معظم قوى الثامن من آذار تحت مسمى "الأحزاب والقوى الوطنية والإسلامية"، والإستحقاقات التي تضج بها الساحة الداخلية، باتت تتطلب إعادة قوى الممانعة للعب دورها، وبالتالي، فإن الحزب يعمل على توحيدهم قبل الإنتخابات النيابية المقبلة من أجل الفوز بالأكثرية، وهذا يتطلّب أن يكون التحالف متماسكاً ومنسّقاً خلافاً للمرة الماضية.

فادي عيد - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/1969260

الأكثر قراءة

خطيئة حزب الله