اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشف المتحدث العسكري باسم "الحوثيين"، العميد يحيى سريع، تفاصيل العملية العسكرية في العمق الإماراتي، وقال إنّ القوات المسلحة نفذت عملية عسكرية تحمل اسم "إعصار اليمن"، وذلك رداً على التصعيد الأميركي السعودي الإماراتي، مؤكداً أن "العملية العسكرية كانت نوعية وناجحة".

وأضاف سريع ان "عملية إعصار اليمن" استهدفت مطارَيْ دبي وأبو ظبي ومصفاة النفط في المصفح في أبو ظبي وعددا من المواقع والمنشآت الإماراتية الهامة والحساسة، لافتا الى أن العملية التي وصفها بـ"الموفقة"، تمت بخمسة صواريخ بالستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة، مشيرا في السياق إلى أنها حققت أهدافها بنجاح.

وقال في بيان مصوّر "إن القوات المسلحة وهي تنفذ اليوم ما وعدت به، تجدد تحذيرها لدول العدوان بأنها ستتلقى المزيد من الضربات الموجعة والمؤلمة".

واعتبر سريع "الإمارات دولة غير آمنة طالما استمر تصعيدها ضد اليمن".


وحذرت القوات التابعة لـ"الحوثيين" الشركات الأجنبية والمواطنين والمقيمين في الإمارات ودعتهم للاابتعاد عن المواقع والمنشآت الحيوية حفاظا على سلامتهم، مؤكدة أنها "لن تتردد في توسيع بنك الأهداف ليشمل مواقع ومنشآت أكثر أهمية خلال الفترة المقبلة".

وكانت شرطة أبوظبي أعلنت السيطرة على الحريق الذي وقع في منطقة "أيكاد 3" في المصفح، وأعلنت سقوط 3 قتلى، باكستاني و2 من الجنسية الهندية، مع إصابة 6 آخرين في الحادثة. وقالت الشرطة، إنها رصدت طائرتين مسيرتين قرب موقع انفجار الصهاريج الثلاثة، وأشارت إلى احتمال تسبب الطائرتين بالانفجار، وأنه قد وقع حريق "بسيط" في مناطق الإنشاء بمطار أبوظبي الدولي.

روسيا اليوم

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

البطاركة يناقشون اليوم الملف الرئاسي في بكركي بحثاً عن مَخرج ملائم ينهي الشغور الحراك الجنبلاطي من الصرح الى عين التينة : لن نبقى في دوامة الورقة البيضاء... بدء العمل برفع سعر الصرف من 1507 الى 15000 ليرة... وأساتذة الخاص يُصعّدون