اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

عزز الارتفاع الطفيف من الأداء الإيجابي لليرة التركية للأسبوع الثاني على التوالي. وزادت الليرة التركية في أسبوع غلفه ترقب قرار المركزي التركي بشأن الفائدة، من مستويات 13.5602ليرة / دولار إلى مستويات 13.2646 ليرة دولار.

وأعلن المركزي التركي تثبيت أسعار الفائدة عند مستويات 14%، وكانت التوقعات تتجه صوب أن يقرر المركزي التركي تثبيت أسعار الفائدة عند مستويات 14%. وكان المركزي التركي قد خفض معدلات الفائدة بأكثر من 500 نقطة أساس في الفترة من أيلول وحتى كانون الأول 2021 نزولا إلى 14%.

يأتي ذلك تزامنا مع ارتفاع معدلات التضخم في البلاد إلى أعلى مستوياتها خلال 20 عام لتتجاوز مستويات 36% ديسمبر مقابل 21% خلال تشرين الثاني الماضي. وقبل قرار المركزي بيوم واحد أعلن المركزي التركي عن توقيع اتفاقية مبادلة "سواب" بالعملات المحلية بقيمة 64 مليار ليرة تركية مقابل 18 مليار درهم، ما يعادل 5 مليارات دولار مع البنك المركزي الإماراتي.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكثر من مرة عزمه على المضيّ قدمًا في خفض معدلات التضخم والقضاء على تشوهات سعر الصرف الليرة التركية. وقال أردوغان إن الإجراءات الأخيرة كانت تهدف إلى دعم المواطنين عبر رفع الحد الأدنى للأجور إلى 4250 ليرة، جنبًا إلى جنب مع قرار الودائع بالعملة المحلية المحمية من التقلبات.

وأكد الرئيس التركي أن قرارات دعم الليرة ستقضي على فقاعة سعر الصرف وتنخفض بالتضخم خلال الأشهر المقبلة، مشيرا إلى أنه لا بد من العمل والصبر حتى يتم تجاوز الأزمة. وقال أردوغان أن 2022 سيكون عاما برّاقا بالنسبة لنا وسنشهد انخفاض الفائدة وأسعار الصرف تدريجيا، وأضاف: "يسعدنا انخفاض تقلبات أسعار الصرف واستمرار الاستقرار، وتتواصل جهودنا الإضافية حيال زيادة الاهتمام بهذا الأمر وبالليرة التركية".

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

الإنهيار يُوصل الدولار الى ٣٤ ألف ليرة... ولا حدود لما ينتظرنا من مآسى سجال ميقاتي ــ فياض يحتدم...طرح الثقة بالحكومة الحاليّة غير دستوري إنتخابات رئيس المجلس ونائبه : إنقسام «السياديين»... وحزب الله يتشدّد !