اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب



عقب القرار الذي صدر عصر اليوم والذي أعاد لفريق النجمة نقاطه الست المخصومة اتحاديا بعد تخلفه عن خوض مباراته أمام العهد في بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم، وبالتالي جاء في حيثيات القرار بإلزامية إعادة المباراة تداعت الأندية إلى عقد اجتماعات فورية لتحديد موقفها مما جرى على اعتبار أنه تخطى قوانين اللعبة والقرارات الاتحادية ما يدخل اللعبة الشعبية في دوامة لا يمكن لأحد بأن يتكهن إلى أين ستصل ارتداداتها الداخلية والخارجية.

وكان لموقع "الديار" وقفة مع رئيس نادي التضامن صور صائب بواب الذي قال بأن فريقه قرر تعليق مشاركته في بطولة الدوري حتى إشعار آخر بإنتظار القرار الإيضاحي الذي سيصدر عن اللجنة العليا للاتحاد اللبناني للعبة، وعندها يبنى على الشيء مقتضاه "إما نكمل وإما لا نكمل"، فقد ينسحب الفريق أو يلجأ إلى الفيفا..

واعتبر بواب أن ما جرى "لعبة لا تمت إلى كرة القدم بصلة"، وهناك تدخلات من جهات خارج الاتحاد وهذا ما يعني بصريح العبارة بأنهم يقولون لنا "اتركوا اللعبة وفلوا".

ورأى بأن فريق النجمة كان بمقدوره خوض المباراة أمام العهد لأنها كانت على ملعب محايد وبدون جمهور كما حصل مع ناديه التضامن تماما حين قرر الاتحاد نقل مباراته أمام الصفاء من ملعب العهد إلى ملعب أمين عبد النور في بحمدون، فتوجه اللاعبون وخاضوا المباراة في ظروف مناخية قاسية وبين "الضباب" الذي لف أرض الملعب وخسر فريقه ولم يعترض.

وختم "لن نسحب لاعبينا من المنتخبات الوطنية لأن الواجب الوطني لا دخل له بما جرى اليوم".

الأكثر قراءة

ما هو عدد نواب التيار الوطني الحر في إنتخابات 2022؟