اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

دعا رئيس مجلس ادارة المدير العام لمؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان المهندس جان جبران في بيان، عمال وموظفي المؤسسة الى "المواظبة على تأمين الخدمات المتعلقة بقطاع المياه للمواطنين تحت طائلة المسؤولية والعقاب للمتقاعسين".

وقال:"على الرغم من الظروف الراهنة وقساوة الوضع المالي على الموظف والعامل، وخصوصا ثمن المحروقات الذي اصبح باهظا تجاه المعاشات الشهرية. نحن مؤتمنون على خدمة الناس، وتسهيل امورهم ومعاملاتهم، وكما تعلمون ان المياه هي مادة لا غنى عنها، ولا يستعاض عنها باي بديل، علينا تأمين الحد الادنى من الحضور الى مراكز العمل وانهاء المعاملات العالقة، والتركيز على استمرارية العمل، وملاحقة المعاملات بجدية، هذا من ناحية الاداريين، واما ورش العمل والنواطير وروساء الاقسام، عليهم متابعة متطلبات الارض والمواطنين، واستقبال الاتصالات على هواتفهم وانهاء العدد الاكبر من الشكاوى دون تجاهلها".

وتابع: "هذا النداء نتيجة تقارير ملموسة، وشهود عيان، على عدم احترام وجدية الكثيرين في الحضور الى مراكز العمل وانهاء موجباتهم في تصريف الاعمال، لتبقى مكاتبهم مكدسة بالملفات او بالمعاملات غير المنتهية والتأخير في انجازها. واما على صعيد خدمة المواطن على الارض، هناك الكثير من الاهمال بحجة عدم توفير البنزين وقلة المعاشات، هذا ما يقال للمواطنين".

وختم:"لذلك، يطلب من الجميع أخذ مسؤولياته بجدية من الان وصاعدا، والعمل بحكمة لتسيير الامور لانه من غير المقبول التلاشي والانهيار لاننا مؤتمنون. والمتقاعس سيعاقب".

(الوكالة الوطنية للإعلام)

الأكثر قراءة

باسيل يرفع سقف الهجوم على ميقاتي و«الثنائي»... فهل يُحضّر معاركه الدستورية والشعبية؟ إنعقاد الجلسة الحكومية أحدث تقارباً «مبطّناً» بين «التيار» و«القوات»... فهل تتحرك بكركي؟ لقاء مرتقب بين لجنة من «الوطني الحر» وحزب الله لتطوير بعض بنود «تفاهم مار مخايل»