اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

زار الوزير السابق ​وديع الخازن​ وزير الإتّصالات ​جوني القرم​، بحضور مدير مكتبه زياد الشلفون، وعرض معه لواقع هذا القطاع المحوري في حياة المواطنين، وفي إقتصاد البلاد وعمل المؤسسات، وجرى مقاربة للمخاطر المحدقة بإستمراريته في ظلّ عدم إستقرار سعر صرف الليرة أمام الدولار الأميركي.

وتلمّس الخازن من الوزير القرم حرصًا مزدوجًا على المواطنين الرازحين تحت أعباء الضائقة المالية والمعيشية الصعبة، وعلى ​قطاع الإتصالات​ المهدد بالإختناق والإفلاس.

وأثنى الخازن، أمام هذا الواقع الصعب، على جهود الوزير القرم، وعلى أدائه المسؤول، وعلى شفافيته في اتخاذ قراراته بدقّة وإتّزان يوفّق بين مصلحة المواطن وديمومة خدمات قطاع الإتصالات.

من ناحية أخرى، ثمّن القرم والخازن الجهود الجبّارة التي قامت بها ​شعبة المعلومات​ في المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي حيث تمكّنت من تحرير الطفل ريان كنعان وأعادته سالماً إلى ذويه.

الأكثر قراءة

ورقة نصرالله التي تخنق الغرب