اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره السوري فيصل المقداد، إن إيران وسوريا تقفان في خندق واحد.

وشدّد على أن بلاده تدعم سوريا حكومة وشعبا، ولفت إلى أن "التعاون الاقتصادي والتجاري يشكل أحد الأولويات على صعيد العلاقات الثنائية بمختلف جوانبها"، مؤكدا أن "المشاورات التجارية والاقتصادية والسياسية بين إيران وسوريا، بلغت اليوم أفضل المستويات؛ وقد وضعنا ما يخدم مصالح شعبينا على سلم الأولويات".

من جهته، قال المقداد: "بحثنا العلاقات المتميزة بين البلدين وسبل مواجهة الإجراءات الاقتصادية القسرية غير الشرعية المفروضة على البلدين"، مبينا "أننا تطرقنا للمحادثات التي تجريها إيران مع الغرب في فيينا لإعادة إحياء الاتفاق النووي".

المصدر: "إرنا" + صحيفة "الوطن"

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان