اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبداللهيان، الأربعاء، أن "بلاده ترحب بالتقارب بين سوريا وبعض الدول العربية، وذلك بعد لقائه نظيره السوري في دمشق".

وقال عبداللهيان إن إيران "ترحب بتطوير العلاقات بين سوريا وبعض الدول العربية"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن اللقاء بين عبداللهيان والمقداد.

وأكد الوزير الإيراني أن "بلاده مستعدة لتطوير العلاقات مع دمشق "أكثر من أي وقت مضى"، معربا عن آماله بأن "يلتقي الرئيسان الإيراني والسوري".

من جانبه، قال المقداد: "العلاقات بين سورية وإيران استراتيجية وتسير دائماً باتجاه الأمام مشيراً إلى أن البلدين يعملان لتجاوز آثار الإجراءات الاقتصادية الغربية غير الشرعية المفروضة على شعبيهما"، وفقا لسانا".

وكان قد رافق المقداد الرئيس السوري بشار الأسد في زيارته الأخيرة التي أجراها إلى الإمارات الجمعة، والتي كانت الأولى للأسد إلى دولة عربية منذ بدء الأزمة السورية عام 2011.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف