اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن وزير الصناعة جورج بوشكيان خلال لقائه المدير التنفيذي ومؤسس Maden Lebanon سام أبو جودة ومؤسسة جمعية LMMP - لبنان هازميغ دانتزيغيان خوري أن "انفتاح الولايات المتحدة الاميركية على المنتجات اللبنانية أمر مشجع، وبراءة ثقة، ودليل واضح على جودة الصناعة الوطنية باعتراف السلطات الأميركية المسؤولة ولا سيما منها ادارة الأغذية والدواء (FDA)".

وأثنى على "جهود رئيس وأعضاء البعثة الديبلوماسية والقنصليات اللبنانية في واشنطن والولايات الأخرى، حيث تقوم ورش عمل مستمرة لتعريف المصدرين اللبنانيين على الموردين وأصحاب نقاط البيع الكبرى في أميركا، واطلاعهم على الشروط والمعايير المطلوبة للدخول الى السوق الأميركي".

وقدر "اندفاع المبادرين اللبنانيين أمثال أبو جودة وخوري وغيرهم على فتح الأسواق الاميركية، واقامة هذا الرابط والنسيج بين المنتج اللبناني والمستهلك الأميركي، مع الأخذ بالاعتبار وجود جالية لبنانية مهمة في الولايات المتحدة يمكن الاتكال عليها وعلى دورها في شراء المنتجات اللبنانية وفي تعريف أصدقائهم الأميركيين على المأكولات والمشروبات الكحولية اللبنانية".

واطلع بوشكيان من خوري وأبو جودة المتخصص بتقديم الاستشارات وتسويق المنتجات الغذائية اللبنانية والنبيذ اللبناني في الأسواق الأميركية (Main stream) على المشروع الذي يتم تنفيذه حاليا على صعيد البدء بتسويق خمسة عشر علامة تجارية ( Brand ) لنبيذ لبناني في الأسواق الأميركية.

وعرضا الهدف من إطلاق جمعية LMMP التي يتم العمل على تأسيسها لمساندة الشابات والشباب اللبناني المبادرين في تطوير أعمالهم وتدريبهم وتسهيل تصدير منتجاتهم وتسويقها في السوق الأميركي. وناقشا إمكانية تعميم الخبرة والنجاح الذي حققه تسويق النبيذ وتطبيقه في قطاعات غذائية أخرى ضمن مشروع جديد يدعم مؤسسات صغيرة ومتوسطة وتأهيل العاملين فيها وتدريبهم على الالتزام وتبني التشريعات والمواصفات الأميركية (FSMA).
 

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»