اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ارتفع عدد قتلى الفيضانات في جنوب إفريقيا إلى 395، في حين وسع رجال الإنقاذ البحث عن العشرات الذين ما زالوا في عداد المفقودين بعد خمسة أيام من وقوع الكارثة.

وقال سيفو هلوموكا الرئيس الإقليمي لوزارة إدارة الكوارث في بيان: "للأسف، يستمر عدد الضحايا في الارتفاع حيث وصل الرقم الأخير إلى 395".

وأوضح ترافيس تروور الذي يقود فرق إنقاذ "انتهت المرحلة المكثفة من عمليات الإنقاذ إلى حد كبير. يتمثل عملنا حاليا بشكل أساسي في انتشال الجثث".

وتسببت الأمطار التي وصلت إلى مستويات غير مسبوقة منذ 60 عاما في جرف جسور وطرق وعزل جزء كبير من المنطقة. وتضررت أكثر من 250 مدرسة ودمرت آلاف المنازل. وتخشى السلطات التي تحدثت عن كارثة "غير مسبوقة" خسائر تقدر بمئات ملايين اليورو. وفي بعض المناطق، انقطعت المياه والكهرباء منذ الاثنين. وكان أشخاص يائسون يسحبون المياه من أنابيب مياه متفجرة، حيث تم إعلان حالة كارثة.

المصدر: أ ف ب 

الأكثر قراءة

نصاب جلسة اليوم مؤمّن ولا إنتخاب لرئيس جمهورية... رسائل في كل الإتجاهات أسهم تشكيل الحكومة في تراجع والتشريعات إلى ما بعد إنقضاء فترة الإنتخاب قنبلة صندوق النقد تنفجر في سعر الصرف الرسمي والمركزي يُحاول تطويق التداعيات