اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

حذرت إسرائيل من هجمات سيبرانية محتملة يشنها قراصنة بمناسبة "يوم القدس الإيراني".

وأصدرت مديرية الإنترنت الوطنية الإسرائيلية، الأحد، تحذيرها السنوي ضد الهجمات الإلكترونية المحتملة التي تأتي تحت شعار "OPJerusalem#"، على ما نقلت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

ويوم القدس العالمي أطلقه قائد الثورة الإسلامية في إيران، روح الله الخميني، عام 1979 ويصادف آخر جمعة من شهر رمضان والذي يتزامن هذا العام يوم 29 نيسان.

وتحيي إيران هذا اليوم بخطب وفعاليات ومسيرات جماهيرية مناهضة لإسرائيل.

في عام 2020، عرضت عدة مواقع تم استهدافها شريط فيديو يحاكي قصف مدن إسرائيلية ورسائل تهدد بتدمير الدولة الإسرائيلية.

هذا العام، تأتي التهديدات تحت حملة "OPJerusalem" وسط توترات شديدة تشهدها القدس بمحيط المسجد الأقصى، حيث اشتبكت الشرطة مرارًا وتكرارًا مع الفلسطينيين خلال الأسابيع الأخيرة.

وقالت مديرية الإنترنت الإسرائيلية, إن هناك زيادة كبيرة في محاولات الهجمات الإلكترونية خلال الشهر الماضي، لا سيما هجمات "DDos"، أو هجمات رفض الخدمة، حيث يتسلل المهاجمون لتعطيل توفر الموقع على الإنترنت أو تشويهه وتغيير محتوياته.

وذكرت أنها تواصلت مع المنظمات لتزويدها بمجموعة من التوصيات لتعزيز أمن نظامها و"تواصلت بنشاط مع شركات استضافة الويب" لتعزيز دفاعاتها أيضا.

في الأسبوع الماضي، أعلنت مجموعة من المتسللين الموالين لإيران مسؤوليتهم عن هجوم إلكتروني أدى بشكل مؤقت إلى تعطيل موقع هيئة المطارات الإسرائيلية.

وقالت مستشارة الأمن السيبراني، إينات مايرون، إن القراصنة يحاولون في مثل هذه الهجمات عادةً تهدف لتشويه المواقع التي يمكنهم الوصول إليها ومحو الصفحة الرئيسية واستبدالها برسائل مؤيدة للفلسطينيين.

وأضافت, أن الهدف من تلك الهجمات هو إثارة الذعر، لكنها قالت إن هذا النوع من الأعمال غير خطيرة.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف