اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

صرّحت رئيسة مولدوفا مايا ساندو، في مؤتمر صحفي، بأن السلطات المولدافية تلقي باللوم في الهجمات الإرهابية في جمهورية ترانسنيستريا المعلنة من جانب واحد على القوى الداخلية للجمهورية.

وقالت في أعقاب جلسة مجلس الأمن الأعلى لمولدوفا التي جرت اليوم الثلاثاء: "هناك توتر في العلاقات بين القوى المختلفة داخل المنطقة والتي تهتم بزعزعة الاستقرار. ويضع ذلك منطقة ترانسنيستريا في موقف ضعيف ويخلق مخاطر لجمهورية مولدوفا. ندين جميع الاستفزازات ومحاولات إشراك مولدوفا في أعمال من شأنها أن تعرّض السلام للخطر".

وكانت وزارة الداخلية بجمهورية بريدنيستروفيه (ترانسنيستريا) المعلنة من جانب واحد بشرق مولدوفا، قد أعلنت في وقت سابق من هذا اليوم عن تفجيرين استهدفا هوائيات تابعة لمركز إذاعة في إحدى قرى المنطقة. وقالت الوزارة إن التفجيرين أديا إلى تعطيل اثنين من أقوى هوائيات مركز الإذاعة، الذي يقوم بإعادة بث برامج الراديو الروسي، دون أن يصاب أحد.

المصدر: تاس

الأكثر قراءة

إيران وصواريخ لبنان