اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال الرئيس الفنلندي ساولي نيينيستيو في حديث لصحيفة "Ilta-Sanomat"، أن "حيوية انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو نشأت بسبب الأعمال الروسية في أوكرانيا"، وأن هذه الخطوة ستجعل شمال أوروبا "منطقة مستقرة وقوية". وأضاف: بالطبع الوضع الأمني تغير. وينحصر التغير الأول في أن روسيا حاولت الحد من السيادة (للدول الأخرى) وإنشاء منطقة لنفوذها. والتغير الثاني هو أن روسيا استخدمت القوة العسكرية بطريقة شديدة للغاية. وعندما تتصرف الدولة المجاورة بمثل هذا الشكل فيجب أن تلفت أنظارك إليه حتميا بالطبع".

وتابع: "أظهرت المطالب الروسية في كانون الاول الماضي أن روسيا لا تنظر إلينا كما كانت تنظر إلينا سابقا، أي كدولة غير منحازة عسكريا، وقوة استقرار ذات سيادة كاملة، لكنها تعتبرنا بمعنى أو بآخر دولة تنتمي إلى مجال نفوذها أو منطقة لا يهتم بها الآخرون".

وأضاف أن فنلندا والسويد بهذا الصدد يجب أن تحددا موقفهما الخاص بشكل مستقل.

وأوضح: "إذا انضمت فنلندا والسويد إلى حلف الناتو فسيكون لدينا نوع جديد من الشمال وهو الشمال المسؤول والمستقر والقوي".

كما عبّر نيينيستيو عن اعتقاده بأن فنلندا والسويد سوف تحددان موقفهما من الناتو بشكل واضح أثناء زيارته الرسمية إلى ستوكهولم التي ستجري في 17 و18 من أيار القادم.

المصدر: نوفوستي

الأكثر قراءة

لقاء باريس الخماسي: تحفظ سعودي مسبق على الانخراط بالاستحقاق الرئاسي... وواشنطن تناور المساعي الحوارية الداخلية تصطدم بالتصعيد... وحزب الله يتهم الفريق الاخر بتعطيل البلد الحوار المسيحي في بكركي: القوات ترفض منح غطاء لباسيل... والتيار ينتظر الدعوة