اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفادت مصادر بارزة لـ «الديار» امس بأن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد اثارته موضوع النازحين السوريين في اجتماع مجلس الدفاع الاعلى اول امس، يتجه بعد الانتخابات لاعادة هذا الملف الى الواجهة مجددا ليكون على رأس جدول الاولويات بعد الاستحقاق الانتخابي.

واضافت المصادر ان هناك نوعا من التوافق بين اهل الحكم اكثر من السابق للتركيز على العمل من اجل مواجهة هذا الملف لكن العوائق تبقى موجودة داخليا وخارجيا.

وبحسب المعلومات، فان وزير الشؤون الاجتماعية هكتور حجار لم يسمع امس من ممثل المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان كلاما جديدا حول الموقف من هذا الملف، بل جاء كلامه تقليديا ومركزا على عدم عودة تشجيع النازحين في هذه المرحلة، بحجة استمرار الازمة السورية، كما انه لم يسمع جديدا حول زيادة دعم ومساعدة لبنان. واكتفى المسؤول الدولي بنقل الموقف الرسمي اللبناني الى الجهات القيادية في المفوضية.

محمد بلوط - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/2000350

الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!