اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قتل 10 جنود بورونديين على الأقل بهجوم شنّته حركة الشباب المتطرفة على معسكر لقوات الاتحاد الإفريقي في الصومال.

وذكر الجيش البوروندي، اليوم الأربعاء، أن هذه حصيلة أولية للاعتداء الذي استهدف المعسكر قرب بلدة سيل باراف على بعد 160 كيلومترا شمال شرق مقديشو، حسبما ذكرت وكالة "فرانس برس".

وأعلنت هيئة أركان الجيش البوروندي في بيان سقوط 10 قتلى في صفوف الكتيبة البوروندية وفقد 5 وإصابة 25 آخرين.

لكن مصدر عسكري بوروندي طلب عدم ذكر اسمه قال إن "الحصيلة الاولية هي 45 قتيلا أو مفقودا من بينهم قائد كتيبة"، وهو ما أكده مصدر ثان.

ولم تصدر السلطات الصومالية ولا الاتحاد الإفريقي حتى الآن حصيلة بضحايا الهجوم. واكتفى الطرفان في بيان بالتنديد بالهجوم الذي شن على موقع متقدم لبعثة الاتحاد الإفريقي الانتقالية (أتميس) يشرف عليه جنود بورونديون. 

سبوتنيك

الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد