اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أنه لا يتوقع وقف الأعمال القتالية بين روسيا وأوكرانيا في المستقبل القريب.

وصرّح غوتيريش اليوم الأربعاء، أثناء مؤتمر صحفي عقد في فيينا: "لن تستمر هذه الأعمال القتالية إلى ما لا نهاية وسيأتي وقت ستنطلق فيه مفاوضات السلام، لكنني لا أتوقع حصول ذلك في المستقبل القريب".

وقال غوتيريش ردا على سؤال عن اتصالاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: "إذا رغبتم في حل مشكلة فيتعين عليكم التواصل مع من تسبب فيها أو مع من شأنه حلها، ولذلك ثمة مغزى في التحدث مع الزعيم الروسي وجميع الأطراف المعنية الأخرى في هذا النزاع".

وشدّد غوتيريش على أن هذه الاتصالات تساعد في "فهم دوافع وأهداف الأطراف"، لافتا إلى أنها تساعد أيضا في بعض الأحوال في تحقيق نتائج ملموسة، مثل العملية التي أجلي خلالها تحت إشراف الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر مئات المدنيين من مصنع الصلب "آزوفستال" الذي لا يزال آخر معقل للقوات الأوكرانية في مدينة ماريوبول. وقال: "بعد إجلاء المدنيين من "آزوفستال"، لا نزال على تواصل مع السلطات الأوكرانية والروسية لتطبيق المزيد من مثل هذه المبادرات، وهذه الاتصالات مستمرة".

وأعرب غوتيريش عن قناته بأنه سيتم تنفيذ المزيد من العمليات الإنسانية من هذا النوع، لافتا إلى أن الأمم المتحدة لن تكشف تفاصيلها للرأي العام ما لم تنته، على غرار عملية ماريوبول.

المصدر: "إنترفاكس" + "نوفوستي"

الأكثر قراءة

مسيرات حزب الله تُرعب «إسرائيل»: عملية دقيقة وتطور كبير هل باع لبنان نفطه تحت تأثير ضغط العقوبات الدولية على سياسييه؟ غياب إيرادات خزينة الدولة تجعلها تقترض بشكل مُنتظم من مصرف لبنان