اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

حذر رئيس الموساد السابق، تامير باردو، بشأن مستقبل إسرائيل، قائلا إن إسرائيل يجب أن تجري مناقشة صعبة حول الكيفية التي تريد بها حل سيطرتها المستمرة منذ عقود على ملايين الفلسطينيين.

وسأل باردو الذي ترأس الموساد من عام 2011 حتى 2016، في ندوة جامعية: "ماذا سيحدث هنا في غضون 30 عاما؟ الإجابة ليست واضحة. يمكن لإسرائيل أن تقرر دولة واحدة. فمن غير المعقول أن يوافق شخص ما على العيش بدون حقوق في الإقليم الذي يقيم فيه. يمكننا أن نقرر أننا نريد دولة واحدة"، مشيرا إلى أنه "بالنسبة للبعض ستكون نهاية الحلم الصهيوني، وبالنسبة للبعض ستكون بمثابة تحقيق حلم".

وشدد على "أننا لسنا وحدنا في هذه المنطقة، ونعتقد أن أحد الجانبين سيهرب.. لقد رأينا طوال 74 عاما أن هذا لن يحدث"، مضيفا: "ماذا نريد، دولة يهودية ديمقراطية ذات أغلبية راسخة؟ أم نوعا مختلفا من الدولة نحن فيه أقلية؟".

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف