اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، على أن أنقرة تسعى لتحسين علاقاتها مع محيطها الإقليمي وحل كل الخلافات، وتحديدا مع مصر والسعودية. أضاف إنهم يبذلون جهودا حثيثة لتعزيز الاستقرار في ليبيا واليمن، وأنهم منفتحون على العمل مع الإمارات من أجل مصلحة جميع شعوب المنطقة.

من جهته، شدّد وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، على أن اهتمام أبوظبي لا ينصب على العمل مع أنقرة في تركيا فقط، بل في مناطق مختلفة بالعالم. مضيفا ان تعاون الإمارات وعملها مع تركيا مهم في قطاعات ومجالات كثيرة.

وأوضح بن زايد أن العلاقات التجارية مهمة، وقطاع الطاقة مهم في تطوير التعاون فيما بينهم. وأشار إلى أنه بحث مع الجانب التركي التعاون في مجال الأمن الغذائي وتطوير العلاقات التجارية. وبيّن أنه هناك زخما في العلاقات بين الإمارات وتركيا على المستوى الثقافي والاقتصادي والسياسي.

من جهة أخرى، شدد وزير خارجية الإمارات على أهمية تشجيع العودة إلى عملية السلام والحوار بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني. وقال: "أهنّئ وزير الخارجية التركي على زيارته لإسرائيل وللأشقاء في فلسطين، فالمصلحة هي خدمة الشعوب وليست الأيديولوجيا، ومنطقتنا مليئة بالآلام. أهنّئ الديبلوماسية التركية على ما حقّقته، سواء بين الإسرائيليين والفلسطينيين، أو بين روسيا وأوكرانيا".

المصدر: RT

الأكثر قراءة

خفض قيمة الليرة مُقابل الدولار اعتراف رسمي بالخسائر الماليّة... والخوف على الودائع أسبوع حاسم في ملف ترسيم الحدود البحريّة... و«القطف» بعد خمس سنوات أقلّه ؟ تأخير انتخاب الرئيس وتشكيل الحكومة سيُعقّد المشهد الإقتصادي والمالي