اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استُبعد النجم "جوني ديب" من تصوير مشاهد فيلم Fantastic Beasts الجديد بعد أن خسر دعوى التشهير ضد صحيفة The Sun لزعمها بعنفه ضد زوجته السابقة الممثلة آمبر هيرد.

في نوفمبر 2020 ، كشف ديب أنه لن يلعب Grindelwald بعد الآن في سلسلة الأفلام، وأتى هذا الاستبعاد بعد أيام قليلة من تلقيه ضربة موجعة تمثلت بخسارته قضية التشهير التي رفعها ضد صحيفة The Sun التي وصفته بـ"المعتدي على زوجته".

وأكدت شركة Warner Bros المُنتجة للفيلم استبعاد "جوني ديب" من العمل، وسيتم تعديل السيناريو ليلائم التغييرات وفقاً لغياب النجم العالمي.

وقال متحدث باسم شركة Warner Bros: "نشكر جوني على عمله معنا حتى الآن، لكنه لن يكون جزءاً من فريق Fantastic Beasts 3  الجاري العمل على تصويره، وستتم إعادة الكتابة لتناسب التغييرات". 

وتقول المصادر اليوم بأن "توبي أميريش هو الشخص الذي تسبب في طرد جوني ديب و تركه لدوره بفيلم Fantastic beasts بعد ادعاءات أمبر هيرد و من الغريب ان شركة وارنر بروس طردت توبي بعد براءة جوني ديب يبدو ان شركة وارنر تحاول التودد لجوني للعوده لدوره". 

وذلك بعد أن توصلت هيئة محلفين في النزاع القضائي بين الممثلين جوني ديب وأمبير هيرد في ولاية فرجينيا إلى قرار يوم الأربعاء (الأول من حزيران/ يونيو 2022) جاء معظمه لصالح نجم هوليوود. في المقابل حكمت الهيئة أيضا لصالح هيرد في بعض جوانب دعواها المضادة ضد ديب.

وقضت الهيئة بأن الممثلة آمبر هيرد شوهت سمعة زوجها السابق الممثل جوني ديب في محاكمة استمرت ستة أسابيع وشوهدت جلساتها على نطاق واسع وتضمنت أدلة واضحة وصريحة وشهادة توضح بالتفصيل العلاقة المتوترة بين الزوجين السابقين.

وأجاب المحلفون السبعة (خمسة رجال وسيدتان) بالإيجاب في قرارهم الذي تلي في المحكمة على مسألة ما إذا كان العنوان ومقطعان من مقالة نشرتها هيرد في صحيفة "واشنطن بوست" عام 2018 تحتوي على مضمون تشهيري في حق جوني ديب.

ومنحت الهيئة ديب تعويضا قدره 15 مليون دولار من هيرد بينما منحتها تعويضا بواقع مليوني دولار.



الكلمات الدالة