اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قتل مسلّحون 5 تلاميذ مدرسة ثانوية وامرأة ستينية بإطلاق نار في وسط العاصمة المكسيكية، وفق ما أعلنت السلطات المحلية .

وبحسب الشرطة، فقد فتح مسلحون النار على مجموعة من التلاميذ ، ما أسفر عن مقتل 3 شبان وفتاتين تتراوح أعمارهم بين 16 و18 عاماً، إضافة إلى امرأة في الـ65 من العمر صودف وجودها في المنطقة.

وقال سيزار برييتو، رئيس بلدية مدينة غواناخواتو: "يا للأسف، لقد فقد، قبل ساعات قليلة، في بلدة بارون ستة أشخاص حياتهم في هجوم مسلح".

ويأتي إطلاق النار الجماعي بعد أسبوعين من مقتل 8 نساء وثلاثة رجال في هجومٍ انتقامي على حانتين وفندق في مدينة سيلايا بولاية غواناخواتو.

وأصبحت غواناخواتو الواقعة في المركز الصناعي المزدهر في المكسيك،واحدة من أكثر الولايات عنفاً في المكسيك بسبب النزاع بين عصابتَي سانتا روسا دي ليما وخاليسكو نويفا خينيراسيون.

وتتقاتل العصابتان من أجل السيطرة على طرق تهريب المخدرات والوقود المسروق.

وسُجّل منذ كانون الأول 2006 بعد إطلاق الحكومة عملية عسكرية لمكافحة المخدرات أكثر من 340 ألف جريمة قتل، وفقاً للأرقام الرسمية.

الأكثر قراءة

لا ولادة في الجلسة التاسعة وبري يخرج «ارنب» الحوار حفاظا على «ماء وجه» الكتل النيابية «التيار» يصعّد مجددا من «بوابة» التشكيك بالمصداقية وحزب الله لا يلزم احداً بالتحالف ! هيل يقر بعدم وجود لبنان على «الطاولة» وغريو تقر بعجز باريس في احداث خرق خارجي