اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفضت نتيجة الإستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الحكومة المكلف، التي قام بها رئيس الجمهورية ميشال عون، والتي أجريت على جولتين، إلى نيل رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي 54 صوتاً، مقابل نيل السفير اللبناني السابق نواف سلام 25 صوتاً، ورئيس الحكومة السابق سعد الحريري صوتاً واحداً، والدكتورة روعة الحلاب صوتاً واحداً، ولا تسمية 46 صوتاً.

الكتل والشخصيات التي سمت ميقاتي:

"-الإعتدال الوطني"، الوطني المستقل"، "جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية"، "الجماعة الإسلامية، "الوفاء للمقاومة"، "التنمية والتحرير"، كتلة "نواب الأرمن"، حسن مراد، جان طالوزيان، جميل عبود، فراس سلوم، بلال الحشيمي، نبيل بدر، عبد الكريم كبارة، محمد يحيى.

الكتل والشخصيات التي سمت سلام:

"اللقاء الديمقراطي"، "شمال المواجهة"، "الكتائب"، ملحم خلف، بولا يعقوبيان، مارك ضو، رامي فنج، وضاح الصادق، ياسين ياسين، إبراهيم منيمنة، فراس حمدان، ميشال الدويهي، نجاة عون، غسان سكاف.

الكتل والشخصيات التي لم تسم أحداً:

"الجمهورية القوية"، "لبنان القوي"، جميل السيد، فؤاد مخزومي، عبد الرحمن البزري، أسامة سعد، ميشال ضاهر، نعمة افرام، الياس بو صعب، شربل مسعد، الياس جرادة، سينتيا زرازير، حليمة قعقور.

تجدر الإشارة إلى أن النائب جهاد الصمد سمى رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، في حين سمى النائب إيهاب مطر الدكتورة روعة الحلاب، بينما اعتذر النائب أشرف ريفي عن المشاركة في الإستشارات.

استدعاء ميقاتي للتكليف

وأعلن مدير عام رئاسة الجمهورية أنطوان شقير، أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، وبعد أن تشاور مع رئيس مجلس النواب نبيه بري وأطلعه على نتائج التسميات، استدعى نجيب ميقاتي ليكلفه تشكيل حكومة.

واثر تكليفه، قال ميقاتي: "فلنتعاون جميعنا اليوم على إنقاذ وطننا وانتشال شعبنا مما يتخبط فيه، لأن مسؤولية الإنقاذ مسؤولية جماعية وليست مسؤولية فرد، مضيفا "الوطن بحاجة اليوم إلى سواعدنا جميعا. لن تنفعنا حساباتنا ومصالحنا وانانياتنا اذا خسرنا الوطن. المهم أن نضع خلافاتنا واختلافاتنا جانبا وننكب على استكمال الورشة الشاقة التي تتطلب أن نضع أمامنا انقاذ شعبنا ووطننا كهدف واحد اوحد" .

وتابع "لقد أصبحنا أمام تحدي الانهيار التام أو الانقاذ التدريجي إنطلاقا من فرصة وحيدة باتت متاحة أمامنا في الوقت الحاضر. وفي هذا الصدد علينا في اسرع وقت التعاون مع المجلس النيابي الكريم لاقرار المشاريع الاصلاحية المطلوبة قبل إستكمال التفاوض في المرحلة المقبلة لانجاز الاتفاق النهائي مع صندوق النقد وبدء مسيرة التعافي الكامل".

وأردف "اليوم أكرر القول إنه من دون الاتفاق مع صندوق النقد لن تكون فرص الانقاذ التي ننشدها متاحة، فهو المعبر الأساس للانقاذ، وهذا ما يعبّر عنه جميع اصدقاء لبنان الذين يبدون نية صادقة لمساعدتنا . كما أننا في صدد استكمال الخطوات الاساسية لحل معضلة الكهرباء التي تستنزف الخزينة وطاقات الناس، وندعو الجميع للانخراط في هذه الورشة بعيدا من الشروط والاعتبارات المسبقة والتجارب التي اثبتت فشلها في تعافي هذا القطاع. ومن هذا المكان بالذات، أدعو جميع القوى السياسية الى لحظة مسؤولية تاريخية، لحظة نتعاون فيها جميعا لاستكمال مسيرة الإنقاذ الفعلي باقصى سرعة، وبثقة كاملة من المجلس النيابي لوضع لبنان على مشارف الحلول المنتظرة".

وتابع "دعوتي للجميع لملاقاتنا في هذه الورشة بكل ايجابية وروح بناءة. لتتضافر كل جهودنا ولنبحث عن كل اسباب تعزيز الشركة الوطنية وحماية الاستقرار الوطني. لنتجاوز كل اسباب الانقسامات والرهانات التي دمرت مجتمعاتنا واقتصادنا وضربت مؤسساتنا"، مضيفا " بتعاوننا جميعا نصنع من الضعف قوة، معا عقدنا العزم على النهوض، لأننا مؤمنون بأن لا خلاص لوطننا إلا بتكاتفنا وتآزرنا. هذا اللبنان، الذي يستأهل منا كل تضحية ممكنة، لن نتركه ينهار. أمامنا عمل كثير، ولا وقت نضيّعه. نظرة واحدة ، ولو سريعة الى بعض الايجابيات في هذه الايام مع بدء فصل الصيف تكفي لإعادة الأمل بأن لبنان لن يموت، وهو سيتغلب على محنه".

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف