اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية بعد لقائه الرئيس عون إلى أن: الإحتلال "الإسرائيلي" لا يفرّق بين مسلم ومسيحي في فلسطين، خاصة في القدس.

كما وأكد هنية للرئيس عون "تضامننا مع لبنان، ورفضنا سرقة العدو "الإسرائيلي" ثرواته البحرية، ونتمنى للبنان الأمن والإستقرار والمزيد من الوحدة".


الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!