اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، في بيان الثلاثاء، إن "وفاة المهاجرين الذين كانوا في الجزء الخلفي من شاحنة مقطورة في تكساس كانت مروعة ومفجعة للقلب". وأضاف ان "التقارير الأولية تشير إلى أن هذه المأساة نتجت عن المهربين أو المتاجرين بالبشر الذين لا يهتمون بالأرواح التي يعرضونها للخطر، ويستغلونها لتحقيق الأرباح. استغلال الأفراد الضعفاء من أجل الربح أمر مخز، كما هو الحال بالنسبة للمشاعر السياسية حول المأساة".

وتعهد بايدن بان تواصل إدارته "بذل كل ما في وسعها لمنع مهربي البشر والمتاجرين بالبشر من استغلال الأشخاص الذين يسعون لدخول أميركا من منافذ الدخول".

سبوتنيك

الأكثر قراءة

بري على «خط» كليمونصو ــ معراب رئاسياً... وفرنجية أقرب الى «القوات» من «التيّار»! زيارة إستطلاعيّة أميركيّة دون نتائج... والتحرّك الفرنسي ــ القطري لملء الفراغ «إسرائيل» تزعم حصول حزب الله على صواريخ أرض ــ جو إيرانيّة «كاسرة للتوازنات»؟