اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

انطلقت اليوم المرحلة الثانية من الامتحانات الرسمية لشهادة البكالوريا القسم الثاني بفروعها الأربعة في في بيروت والمحافظات كافة، وسط أجواء تربوية هادئة ومريحة اتخذتها وحدات الجيش وعناصر قوى الامن، وفي ظل ارتياح لدى الطلاب الذين "أكدوا أن الأسئلة من ضمن المحاور المطلوبة والمنهج المقرر، ولا يوجد اي عائق آخر يمكن أن يؤثر على مجرياتها"، وذلك بحسب تقارير مندوبي "الوكالةالوطنية للاعلام".

النبطية

في النبطية، توزع الطلاب على 9 مراكز وسط اجراءات امنية لضمان سير الامتحانات. وجال رئيس المنطقة التربوية في محافظة النبطية أكرم ابو شقرا على المراكز في النبطية ووصف "الاجواء بالهادئة والمريحة"، متمنيا "التوفيق والنجاح لجميع الطلاب".

وقد بلغ عدد المرشحين 1940 طالبا وطالبة توزعوا كالاتي: طلاب فرع علوم حياة سيمتحنون في 3 مواد هي رياضيات وفيزياء ولغة عربية توزعوا على مدرسة حسن حلال الرسمية، مدرسة حبوش المتوسطة الرسمية، مدرسة سميح شاهين الرسمية، مدرسة سمير كريكر الرسمية.

طلاب فرع الاجتماع والاقتصاد سيمتحنون في 3 مواد هي اجتماع واقتصاد ولغة اجنبية توزعوا على متوسطة عبد اللطيف فياض، ثانوية كفررمان للبنات، مدرسة ميفدون الرسمية، وطلاب فرعي علوم عامة وانسانيات سيمتحنون في الرياضيات واللغة العربية وآدابها وفلسفة ولغة اجنبية وآدابها، توزعوا على متوسطة زبدين الرسمية، متوسطة ميفدون الرسمية.

الهرمل

وفي الهرمل، إنطلقت الامتحانات بفروعها الأربعة ضمن أجواء أمنية جيدة، وارتياح لدى الطلاب داخل المراكز، في حين سجل غياب 3 في المائة فقط.

صيدا

من جهته، تفقد رئيس المنطقة التربوية في محافظة لبنان الجنوبي احمد صالح مركزي الامتحانات في مدرسة الاصلاح المختلطة والمدرسة الكويتية في صيدا، برفقة رئيسة دائرة التربية في المنطقة اماني شعبان، مسؤول الامتحانات ذيب فتوني، رئيس رابطة التعليم الاساسي حسين جواد المكلف من قبل المدير العام لوزارة التربية ورئيس اللجان الفاحصة عماد الاشقر للاطلاع على سير عملية الامتحانات.

واكد صالح أن "الامتحانات في مدينة صيدا وجوارها، تسير وسط اجواء هادئة، ولم يسجل اي شكوى من الطلاب لجهة الصعوبة في الأسئلة أو اي عائق آخر يمكن أن يؤثر على مجرياتها"، لافتا الى ان "الأمور تسير في الإتجاه الصحيح من دون عوائق تذكر مرده للتنظيم الذي قامت به وزارة التربية وفرقها في المنطقة التربوية جنوبا، وللتدابير الأمنية التي اتخذتها وحدات الجيش وعناصر قوى الامن الداخلي لمواكبة عملية الامتحانات".

وأشار إلى أن "عدد الطلاب الذين يخضعون للاختبار على مستوى المحافظة بلغ 5451 طالبا توزعوا على 27 مركزا منها 14 في صيدا و12 في صور وواحد في جزين"، وسجلت نسبة الغياب الاجمالية في اليوم الأول للامتحانات 114 طالبا اي ما يعادل 2.1 في المائة".

بعلبك الهرمل

كذلك، انطلقت إلامتحانات في محافظة بعلبك الهرمل ضمن أجواء تربوية هادئة، فتقدم 2728 مرشحا للفروع الأربعة، غاب منهم 48 طالبا، أي بلغت نسبة المشاركة 98.24 في المائة، وتوزع الطلاب على 19 مركزا، أي بزيادة 5 مراكز عن الاعوام السابقة، مع اعتماد مركزين جديدين في دير الأحمر وعرسال.

ونوه رئيس المنطقة التربوية في المحافظة حسين عبد الساتر بـ "الأجواء التربوية المريحة التي تسود مراكز الامتحانات"، وقال: "توزع المرشحون على 19 مركزا بدءا من تمنين وصولا إلى الهرمل، وهذه السنة تم اعتماد مركزين جديدين في ثانوية دير الأحمر ومتوسطة عرسال الخامسة. ولاحظنا خلال جولتنا ارتياحا لدى الطلاب الذين أكدوا أن الأسئلة من ضمن المحاور المطلوبة والمنهج المقرر، ولم يرد أي سؤال من المحاور والدروس الملغاة، ونتمنى النجاح لطلابنا الأعزاء".

وأشار إلى أن "المنطقة التربوية، بالتعاون مع دائرة الامتحانات، زودت مركز التصحيح في متوسطة دورس الرسمية بالمستلزمات والتجهيزات اللوجستية اللازمة لتأمين حسن سير العمل، وهي المرة الأولى التي يعتمد فيها مركز تصحيح لامتحانات الشهادتين المتوسطة والثانوية العامة في بعلبك الهرمل، للتخفيف من أعباء وكلفة الانتقال"، لافتا الى ان "الأساتذة باشروا اليوم بتصحيح مادتي الرياضيات واللغة العربية للشهادة المتوسطة على أن تبدأ أعمال تصحيح مسابقات باقي المواد بحسب الجدول المقرر".


الأكثر قراءة

لبنان يُحذر واشنطن من «لعبة الوقت» وقلق من مُغامرة «اسرائيلية» عشية الإنتخابات لقاء ودي وصريح شمل كل الملفات «كسر جليد» علاقة جنبلاط ــ حزب الله : الى أين ؟ حادثة «فدرال بنك» تدق ناقوس الخطر... تمديد للفيول العراقي وغموض حول الإيراني!