اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أوضح المدير العام لمؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان جان جبران أن المشكلة بالأساس في موضوع انقطاع المياه هي مشكلة كهرباء ومازوت.

وقال: "نحن مثل كل مؤسسات لبنان سنصل الى ازمة كبيرة اذا لم نحصل على مساعدة كبيرة بالمازوت".

وأضاف في حديث لـLBCI : "بعد شهرين، اذا لم نتساعد فالمياه ستنقطع عن كل لبنان واي عطل يحصل لا قدرة لدينا على اصلاحه لان المتعهدين هربوا من موضوع الشيكات".

وعن العطل في قسطل بيروت، قال: "القسطل المتجه الى بيروت عمره 62 عاما ولا شيء مقصود".

وأضاف: “العطل في قسطل بيروت تم بدء العمل على اصلاحه في اليوم ذاته وتم طلب "الجوانات" واقمنا خطة بديلة اخذت 4 ايام والمياه وصلت الى بيروت بكميات أقل. القسطل قديم جدا وغيرنا المتعهد بالتعاون مع اليونيسف والوضع صعب ماليا لان الاصلاحات بالدولار والمتعهد عمل مرتين ولم ينجح لذلك غيرناه". ولفت الى أنه عندما بدأ المتعهد الثاني بالعمل لم ينجح في المرة الاولى.

وبشّر جبران اللبنانيين اليوم بأن المياه عادت الى بيروت والقسطل تم اصلاحه، قائلا: "ولكن لا اعرف غدا اذا كان لدينا كهرباء ومازوت".

وقال: "تسلمنا مياه بيروت منذ 3 سنوات ونصف السنة واقمنا دراسات جديدة لخزانات تلة الخياط وبرج ابي حيدر وقمنا بأعمال التأهيل والصيانة والاموال تأتي عبر اليونيسف".

وأضاف: "ندرس تجديد شبكة مياه بيروت بالتعاون مع بلدية بيروت ومحافظ بيروت وما نقوم به لم يقم به احد منذ 40 عاما".

وشدد على أن ما حصل في اصلاح القسطل التابع لبيروت يحصل كل يوم.

الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد