اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

سيشكل انتقال المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا إلى صفوف فريق روما الإيطالي بلا أدنى شك نقلة نوعية لتعزيز صفوف "جيالوروسي" الذي يشرف عليه المدرب المحنك جوزيه مورينيو والساعي الى إعادة الفريق الى سكة البطولات المحلية، بعد إحراز لقب دوري المؤتمر الأوروبي في نسخته الأولى واللقب الأوروبي الاول لروما.

ديبالا من مواليد 15 تشرين الثاني/نوفمبر عام 1993، لعب لنوادي اينستيتوتو دي كوردوبا وباليرمو ويوفنتوس، صاحب موهبة عالية موهبته وأسلوب لعبه إبداعي ويملك السرعة والقدرة على المراوغة والحس التهديفي، ويلقبونه بالجوهرة.

وكان ديبالا، الذي ارتبط بالانتقال إلى إنتر بعد انتهاء عقده مع يوفنتوس قد وقع عقدا لمدة ثلاث سنوات مع روما مقابل ستة ملايين يورو. وسبق لهذا اللاعب الفوز بخمسة ألقاب للدوري وأربعة ألقاب لكأس إيطاليا مع يوفنتوس بعد انضمامه إلى النادي، وسجل 115 هدفا في 293 مباراة بجميع المسابقات المحلية والأوروبية.

وكان جوزيه مورينيو عاملا رئيسا ورا انتقال ديبالا إلى كتيبة فريق "الذئاب" وأصبح باولو رابع صفقة لنادي روما، هذا الصيف، بعد لاعب الوسط نيمانيا ماتيتش والمدافع زكي شيليك والحارس مايل سفيلار.


حصل ديبالا على الجنسية الإيطالية في اب/ أغسطس 2012 بهدف تسهيل انتقاله إلى مدينة باليرمو وقد حاول ديبالا في البداية الحصول على الجنسية البولندية من طرف جده لكن الاجراءات أثبتت أنه من الصعوبة الحصول عليها.

ومما لا شك فيه بأن ديبالا سيعزز القوة الهجومية للبرتغالي مورينيو الذي ظهرت لمساته بوضوح حين تسلمة دفة قيادة روما وقاده الى النهائي الأوروبية في دوري المؤتمر، وعليه سيبني البرتغالي خططه الهجومية لأنه يعتبر ورقة رابحة يمكن استعمالها في شتى الاستعمالات ولديه حلول سريعة وخاطفة أمام المرمى وفي منطقة العمليات.

ويبدو ان مورينيو استبق الأمور في محاولة تعويض غياب نيكولو زانيولو في حال قرر الرحيل عن فريقه روما، فالبديل هو اللاعب الشاب والخبير باولو ديبالا الذي يتناسب أسلوب لعبه مع فريق روما من حيث الشكل والأداء والجمالية، فديبالا هو لاعب يعشق التشجيع الجماهيري المميز، وهذا ما يتقنه جمهور فريق العاصمة.

الأكثر قراءة

هذا ما ينتظر لبنان حتى موعد انتخاب الرئيس الجديد لبنان تحوّل إلى دولة فاشلة والمفاجأة بعد انتهاء الموسم السياحي الإجرام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني مستمرّ والعالم شاهد زور