اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

احتلت الطالبة المتفوقة تمارا مصطفى فقيه ابنة بلدة المروانية المرتبة الاولى على صعيد لبنان في امتحانات الشهادة الثانوية فرع علوم الحياة، بمعدل١٩.٤٤ أي ما يعادل 350 علامة من أصل 360 علامة.

وفي هذا السياق قالت فقيه في حديث خاص لموقع "الديار": "على الرغم من الأزمات المتتالية والضغوطات النفسية التي عاشها طلاب لبنان من انقطاع التيار الكهربائي والانترنت وظروف كورونا وغيرها التي أثرت 70% على صحتي النفسية في فترة الامتحانات الرسمية لكن تمكنت من التفوق".

وأضافت " فرحة النجاح والتفوق شعور لا يمكن وصفه، ولم أتوقع  نيل المرتبة الأولى على صعيد لبنان وتفاجئت، لكن كنت متوقعة أن أكون من بين الـ 10 الأوائل، وأهلي فخورين جداً بالمرتبة التي حصدتها".

وتابعت فقيه "كنت دائماً في المرحلة الدراسية أنال المراكز الأولى، أما بامتحانات الشهادة المتوسطة حصدت المرتبة الثالثة على لبنان".
وعن توجهاتها المستقبلية في الجامعة، أجابت "أتحضر اليوم لمتابعة دراستهي في مجال الهندسة العامة، وأجريت امتحان الدخول في الجامعة اللبنانية لكنني لست متأكدة من اختياري لهذه الجامعة".

وكشفت فقيه أن رئيس مجلس النواب نبيه بري اتصل بوالدها وبارك له بالنتيجة وقدم لها منحة من جامعة "فينيسيا" على تميّزها، وأضافت " لكنني لم أحسم خياراتي بعد وأتمنى أن تقدم لي الجامعة الأميركية منحة".

وتوجهت الطالبة تمارا فقيه برسالة إلى طلاب الشهادات الرسمية بعدم الخوف والاعتماد على أنفسهم، ووصفت امتحانات شهادة "الترمينال" بلـ "متل غيرا".

وفيما يلي نبذة عن العلامات التي حصدتها الطالبة:



الأكثر قراءة

هذا ما ينتظر لبنان حتى موعد انتخاب الرئيس الجديد لبنان تحوّل إلى دولة فاشلة والمفاجأة بعد انتهاء الموسم السياحي الإجرام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني مستمرّ والعالم شاهد زور