اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ارتفعت ديون الأسر الأميركية إلى مستوى قياسي بلغ 16.15 تريليون دولار في الربع الثاني، مدفوعة في أغلبها بقفزة قدرها 207 مليارات دولار في القروض العقارية، بينما زاد المستهلكون الاقتراض للتعامل مع تضخم متسارع.

وبحسب تقرير صادر عن مجلس الاحتياطي الفيدرالي، أمس، زادت الديون العقارية إلى 11.39 تريليون دولار بنهاية حزيران.

وبدأ البنك المركزي الأميركي رفع أسعار الفائدة في آذار مع تخارجه من السياسات النقدية التيسيرية، التي ظلت سارية خلال أسوأ مراحل جائحة كوفيد - 19 لحماية اقتصاد عانى بشدة جراء إغلاقات وإجراءات حماية أخرى.

وذكر التقرير الصادر من فرع مجلس الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك: إن إجمالي ديون الأسر الأميركية الآن مرتفع بأكثر من تريليوني دولار عما كان في الربع الرابع من 2019، قبيل بدء الجائحة.

من جهة أخرى، تراجع عدد الوظائف الخالية في الولايات المتحدة خلال حزيران إلى أقل مستوى له منذ تسعة أشهر، ما يشير إلى تراجع حدة نقص العمالة بدرجة ما في ظل تزايد الضغوط الاقتصادية.

ونقلت وكالة "بلومبيرغ" للأنباء عن وزارة العمل الأميركية أن عدد الوظائف الخالية تراجع خلال يونيو إلى 10.7 مليون وظيفة مقابل 11.3 مليون وظيفة خلال أيار.

وأضافت أن انخفاض العدد بمقدار 605 آلاف وظيفة خلال شهر، هو الأكبر منذ نيسان 2020. في الوقت نفسه انخفض عدد الوظائف عن توقعات كل المحللين الذين استطلعت "بلومبيرغ" رأيهم.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

الدولار الى تصاعد و350 قاضياً توقفوا عن العمل والمساعدات الاجتماعية تبخرت اجتماع بعبدا مجاملات وميقاتي متمسك بابعاد فياض وشرف الدين وسلام خلافات عاصفة حول الصلاحيات في لجنة النازحين واستياء سوري من ميقاتي