اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

احتج الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، على طلب الولايات المتحدة مصادرة طائرة شحن فنزويلية محتجزة منذ شهر حزيران الماضي في الأرجنتين.

وقال مادورو للقناة الرسمية "في تي في": "يسرقون منا طائرة تابعة لفنزويلا ومملوكة بشكل قانوني لها، بموجب أمر من المحكمة، بعد احتجازها لمدة شهرين".

وأضاف: "فنزويلا تعرب عن احتجاجها، وتطلب من الشعب الأرجنتيني كل دعمه لاستعادة هذه الطائرة".

وأشار إلى أنّ "الطائرة كانت تستخدم لاستيراد أدوية إلى فنزويلا من الصين وروسيا والهند".

وكانت واشنطن قد طلبت من الأرجنتين، مصادرة طائرة شحن فنزويلية محتجزة في أحد مطاراتها، على خلفية العقوبات الأميركية المفروضة على إيران وفنزويلا.

ونقل بيان عن المسؤول في الوزارة قوله: "بالعمل مع شركائنا في جميع أنحاء العالم، سنكون صارمين مع الحكومات والكيانات الحكومية التي تحاول الإفلات من العقوبات ومن مراقبتنا للصادرات".

يذكر أنّ طائرة من طراز "بوينغ 747" بيعت، في تشرين الأول 2021، إلى شركة "إيمتراسور" الفنزويلية من قبل شركة "ماهان اير" الإيرانية، في "انتهاك للعقوبات الأميركية ضد الكيانين"، حسبما ذكرت وزارة العدل الأميركية لتبرير طلبها بمصادرة الطائرة.

وحطت طائرة الشحن الفنزويلية في الأرجنتين، في 8 حزيران، لتحتجز السلطات الأرجنتينية أفراد طاقمها، قبل أن يسمح قاض، مؤخراً، لـ 12 منهم بمغادرة البلاد، لكن 4 إيرانيين و3 فنزويليين ما زالوا عالقين في الأرجنتين.

الأكثر قراءة

أعنف ردّ للاشتراكي على المنتقدين لجنبلاط واجتماعه بحزب الله : ما زالوا في الماضي العريضي لـ «الديار» : جنبلاط طرح إمكان المجيء برئيس للجمهورية لا يشكل تحدياً لأحد إدارة ١٤ آذار للملفات هي الأسوأ والبعض يريد الحلول على «الساخن»