اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ذكر تلفزيون الصين المركزي أن بكين أطلقت، الجمعة، بنجاح مركبة فضائية تجريبية قابلة لإعادة الاستخدام بصاروخها من طراز لونج مارش-2إف.

وقال التلفزيون الرسمي إن المركبة الفضائية التي لم يحدد اسمها والتي انطلقت من مركز جيوكوان لإطلاق الأقمار الصناعية، ستعود إلى موقع هبوط محدد بعد تحليقها في المدار لبعض الوقت للتأكد من صلاحيتها التقنية لإعادة الاستخدام.

وأعلنت الصين في تموز الماضي أنها خطت خطوة كبيرة نحو تطوير تكنولوجيا النقل الفضائي القابل لإعادة الاستخدام إذ أطلقت مركبة فضائية عادت إلى الأرض في اليوم نفسه بعد أن وصلت إلى حافة الغلاف الجوي.

وأنفقت الصين مليارات الدولارات على رحلات الفضاء والاستكشاف في الوقت الذي تسعى فيه إلى بناء برنامج يعكس مكانتها كقوة عالمية صاعدة.

وفي تموز، قامت الصين بإيصال وحدة محطة وينتيان إلى الفضاء، وربطتها مع محطة تيانج ونج الفضائية بأمان.

ومن المتوقع أن تظل محطة تيانج ونج، بمجرد اكتمالها، في مدار منخفض على ارتفاع 400 إلى 450 كيلومترا فوق الأرض لمدة 10 سنوات على الأقل.

وفي العام المقبل، تخطط الصين أيضا لإطلاق تلسكوب فضائي بمجال رؤية 350 مرة أكبر من تلسكوب هابل الفضائي التابع لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا).

وسيتم وضع التلسكوب في المدار نفسه لمحطة تيانج ونج، ما يسمح للمحطة بالالتحام معه للتزود بالوقود والخدمة عند الحاجة.

وحقق برنامج الفضاء الصيني نجاحا سريعا في العقدين الماضيين، بما يشمل إطلاق أول رواد فضاء صينيين، والهبوط التاريخي لأول مرة على الجانب المظلم من القمر، وإرسال مركبة جوالة إلى سطح المريخ.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

أعنف ردّ للاشتراكي على المنتقدين لجنبلاط واجتماعه بحزب الله : ما زالوا في الماضي العريضي لـ «الديار» : جنبلاط طرح إمكان المجيء برئيس للجمهورية لا يشكل تحدياً لأحد إدارة ١٤ آذار للملفات هي الأسوأ والبعض يريد الحلول على «الساخن»