اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قضت محكمة القطب الجزائي المتخصص في قضايا الفساد المالية والاقتصادية في الجزائر بسجن وزير التضامن الأسبق جمال ولد عباس، لمدة 3 سنوات نافذة وغرامة مالية تقدر بمليون دينار جزائري، ومصادرة جميع ممتلكاته العقارية والمنقولة والأرصدة البنكية.

ووجهت الى ولد عباس تهم تتعلق بإختلاس وتبديد أموال عمومية، وإساءة استغلال الوظيفة، واختلاس أموال ضحايا الإرهاب، التي تم تقديمها من طرف أمير الكويت والسعودية للجزائر، لإعانة عائلات وضحايا الإرهاب.

المصدر: النهار

الأكثر قراءة

خفض قيمة الليرة مُقابل الدولار اعتراف رسمي بالخسائر الماليّة... والخوف على الودائع أسبوع حاسم في ملف ترسيم الحدود البحريّة... و«القطف» بعد خمس سنوات أقلّه ؟ تأخير انتخاب الرئيس وتشكيل الحكومة سيُعقّد المشهد الإقتصادي والمالي