اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

الوزير البستاني سلّم جواز سفر والخليوي للمطران
ورجل خير ماروني قدم الأموال وفق اللائحة

خاص بالديار

قام الوزير السابق ناجي البستاني، بوكالته عن بعض الاطراف وبمساع وطنية وقانونية، بسلسلة اتصالات واجتماعات ادت الى حل مشكلة المطران موسى الحاج النائب البطريركي ومطران حيفا والجليل للطائفة المارونية. وقد توصل الى حل اذ تسلم جواز سفر المطران الحاج من مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية، كما تسلم الجهاز الخليوي للمطران وقام باعادتهما وسلمهما للمطران الحاج حيث كان البطريرك الماروني الراعي على اطلاع تفصيلي على جهود الوزير السابق ناجي البستاني. اما الاموال التي كان يحملها المطران الحاج من الذين لجأووا الى فلسطين المحتلة وارسلوا هذه الاموال لاقاربهم في الشريط الحدودي، فقد صادرتها الدولة. وقام رجل خير ماروني بتقديم حوالى 450 الف دولار، وهو المبلغ الذي صادرته الدولة اللبنانية حيث تم توزيعه وفق اللائحة التي حملها المطران موسى الحاج الى اقارب لجؤوا الى اسرائيل اي فلسطين المحتلة، وتم حل المشكلة على هذا الاساس. وسيعود النائب البطريركي المطران الحاج الى مهماته كمطران للطائفة المارونية في حيفا ومنطقة الجليل، لكن من دون نقل اموال او اغراض من فلسطين المحتلة الى لبنان او من لبنان الى فلسطين المحتلة، على ان تكون مهمته فقط رعوية وروحية ويتعاطى مع رعيته من الموارنة في الاطار الكنسي فقط. 

الأكثر قراءة

إقرار مُوازنة «التخدير»... التضخم والإنكماش على «الأبواب» «إسرائيل» تهيىء «الإسرائيليين» لهضم الترسيم وتستعدّ للأسوأ ؟ «تعويم» حكومة ميقاتي يتقدّم... وشروط سعوديّة دون خطة !