اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

نصح حساب "وزير القائد"، المقرّب من زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، المعتصمين أمام مبنى مجلس القضاء الأعلى بالانسحاب مع إبقاء الخيم.

وقال الوزير صالح محمد العراقي في بيان على فيسبوك: "إن في السلك القضائي في العراق الكثير من محبّي الإصلاح والمطالبين بمحاسبة الفاسدين، وإن كان هناك فتور في ذلك، فهو لوجود ضغوطات سياسية من فسطاط الفسـاد ضدّهم. وإنه لو ثنيت لي الوسادة لكنت مع إستمرار الاعتصام أمام القضاء الأعلى لنشجعه على الإصلاح ومحاسبة الفاسـدين. لكن وللحفاظ على سمعة الثوّار الأحبة ولعدم تضرر الشعب. أنصح بالإنسحاب وإبقاء الخيم تحت عنوان ولافتة (اعتصام شهداء سبايكر) و (أهالي الموصل) (استرجاع الأموال المنهوبة) (محاسبة الفاسدين) بلا إنحياز (إقالة الفاسـدين) (فصل الإدعاء العام) و (قضاء مستقل ونزيه) وغيرها من العناوين التي يريد الشعب تحقيقها.

وليستمر إعتصامكم أمام البرلمان إن شئتم ذلك فالقرار قرار الشعب. ومنّي النصيحة ولكم القرار في جميع ذلك وما أنا إلا فرد منكم وفيكم وإليكم."

وكالات

الأكثر قراءة

لقاء باريس الخماسي: تحفظ سعودي مسبق على الانخراط بالاستحقاق الرئاسي... وواشنطن تناور المساعي الحوارية الداخلية تصطدم بالتصعيد... وحزب الله يتهم الفريق الاخر بتعطيل البلد الحوار المسيحي في بكركي: القوات ترفض منح غطاء لباسيل... والتيار ينتظر الدعوة