اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ذكرت مصادر نيابية أن هناك وجهتي نظر بخصوص تشكيل حكومة جديدة، الاولى تقول إن من مصلحة عون تشكيل حكومة، والثانية تقول العكس.

وجهة النظر الأولى تقول إن رئيس الجمهورية يسعى الى تشكيل حكومة لكن بشروطه، وهذه الشروط لم تعد كثيرة، وأساسها توسعة الحكومة الى 30 وزيراً، لا مشكلة بأن يكون 24 منهم هم من وزراء الحكومة الحالية، ولا مشكلة بتغيير إسم أو اسمين منهم، بشرط زيادة 6 وزراء دولة، سياسيين.

وفي المقابل، هناك وجهة نظر أخرى تؤكد أن لا مصلحة لفريق رئيس الجمهورية، قبل نحو شهرين من نهاية ولايته، في الذهاب إلى تأليف حكومة جديدة، لا سيما أنها بعد نهاية ولايته لن تكون قادرة على العمل بالشكل اللازم، بينما في حال الوصول إلى الشغور في سدة الرئاسة الأولى، في ظل حكومة تصريف أعمال أو في الفترة الفاصلة، سيكون الجميع مضطراً إلى تقديم تنازلات في الملف الرئاسي، يستفيد منها رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل.

محمد علوش - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:
https://addiyar.com/article/2033464

الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد