اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يفتح موقع "الديار" ملف كأس العالم لكرة القدم قبل نحو شهر ونصف من انطلاق النسخة الـ22 في قطر وللمرة الأولى التي تقام في بلد عربي والمرة الثانية في القارة الآسيوية، وفي هذا المقال نتحدث عن فكرة إنشاء المونديال والدورة الأولى.

ولدت فكرة كأس العالم بفضل جهود الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي أدخل اللعبة بداية إلى دورة الألعاب الأولمبية في انفيرس عام 1920 ثم ارتفع عدد الدول المشاركة من 14 دولة إلى أولومبياد باريس 1924 إلى 22 دولة، لذا نمت الفكرة وكبرت تباعا ليفكر الاتحاد الدولي جديا بتنظيم بطولة عالمية خاصة بهذه اللعبة الشعبية.

في 26 ايار/مايو عام 1928 شهدت مدينة أمستردام الهولندية اجتماعا هاما للاتحاد الدولي برئاسة الفرنسي جول ريميه وتم اختيار الأوروغواي لتنظيم أول كأس عالم عام 1930، وفي ايار/مايو 1929 اجتمع أعضاء الفيفا مجددا في مدينة برشلونة الإسبانية لدراسة اقتراحات اللجنة المكلفة وضع المقترحات المالية واللوجستية وتمت الموافقة على كل القرارات المتخذة بالاجماع لكن اللجنة عارضت إقامة المسابقة في جمهورية الأوروغواي كونها بعيدة وتكاليف السفر ستكون مرتفعة فالسفر قد يتطلب مدة شهرين من بعض البلدان بالبواخر للوصول إلى الأوروغواي وطالبت الدول الأوروبية تغيير المكان لكن الفيفا أصر على إقامتها في البلد الأميركي الجنوبي.

وحيال هذا الإصرار تمنعت غالبية الدول الأوروبية عن المشاركة ما عدا أربع دول هي فرنسا ورومانيا ويوغوسلافيا وبلجيكا، وواجهت الفرنسيين مشكلة بعدم وجود عدد كاف من اللاعبين لارسالهم إلى مونتيفيديو، ما اضطر الحكومة المحلية اعطاء تصاريح للاعبين المنضوين تحت لواء الشرطة والجيش للالتحاق بالمنتخب الفرنسي المشارك في كأس العالم.

أقيمت أول مسابقة لكأس العالم في الأوروغواي ما بين 13 تموز/يوليو و30 منه، وفي اليوم الموعود لانطلاق المباراة الافتتاحية لم يكن ملعب "ثنتيناريو" الذي يعد واحدا من أكبر ملاعب قارة أميركا الجنوبية جاهزا، لذا أقيمت المباراة المباراة الافتتاحية على ملعب نادي بينيارول بين فرنسا والمكسيك وانتهت بفوز المنتخب الأوروبي 4-1 وكان الفرنسي لوسيان لوران صاحب أول هدف يسجل في تاريخ كأس العالم على الاطلاق.

ومن المحطات اللافتة أيضا في المونديال المذكور، انسحاب هولندا من المشاركة فكانت أول دولة أوروبية تعلن مقاطعتها، فما كان من عشرات الأشخاص إلا أن تظاهروا أمام السفارة الهولندية احتجاجا على القرار المتخذ.

واختير الحكم البلجيكي جاك لانغينوس لقيادة المباراة النهائية بين منتخبي الأوروغواي (صاحب الأرض) والأرجنتين على اعتباره من دولة أوروبية محايدة، ويومها ارتدى سروال ركوب الخيل وقميصا وربطة عنق وسترة رسمية، ويومها ذهبت أول كأس عالم للمنتخب الأوروغوياني بعد فوزه على الأرجنتين بنتيجة 4-2 في المباراة التي أقيمت على ملعب "ثنتيناريو" في العاصمة مونتيفيديو.

اليوم الموعود

في يوم 30 تموز/يوليو 1930 نزل الحكم لانغينوس إلى الملعب بحراسة الشرطة لقيادة المباراة التي حضرها قرابة 90 ألف متفرج، علما بأن هوية الحكم لم تعرف إلا قبل ساعات قليلة بعدما حصل أعضاء الاتحاد الدولي على كل الضمانات لسلامته الشخصية.

وبلغ رجال الاعلام الذين حضروا لتغطية هذا الحدث الاستثنائي قرابة 400 صحافي، وانطلقت المباراة ونجح اللاعب الأوروغوياني دورادو بافتتاح التسجيل بعد مرور 12 دقيقة لكن الضيوف عادلوا سرعان ما عادلوا عبر بوسيلي (من أصول فرنسية) ثم أضاف زميله ستابيلي الهدف الثاني للأرجنتين قبل أن يدرك ناسازي التعادل للأوروغواي لكن الحكم ألغى الهدف بكل شجاعة.

وفي الشوط الثاني، بدأ جمهور مدرجات الملعب الشهير يتوتر ويشعر بأن اللقب بدأ يضيع، وفي غفلة من الدفاع الخصم أدرك سيا التعادل لمنتخب بلاده "لا سيليستي" 2-2 بعدها ثارت المدرجات وهتف الجميع "فيكتوريا.. فيكتوريا" أي النصر النصر..بعدها سجل إيريارتي الهدف الثالث لتتطاير المفرقعات والأسهم النارية في سماء الملعب وفي غفلة من الاحتفالات المبكرة سجل كاسترو هدف الأمان 4-2.

أرقام ولقطات

توج الأرجنتيني غييرمو ستابيلي هدافا للبطولة برصيد 8 أهداف، وشهدت المسابقة تسجيل 71 هدفا في 18 مباراة.

شهد البطولة قرابة نصف مليون متفرج.

شارك 13 منتخبا قسموا إلى أربع مجموعات كالتالي:

المجموعة الأولى: الأرجنتين والمكسيك وتشيلي وفرنسا.

المجموعة الثانية: يوغوسلافيا والبرازيل وبوليفيا.

المجموعة الثالثة: الاوروغواي وبيرو ورومانيا.

المجموعة الرابعة: الولايات المتحدة وبلجيكا والباراغواي.

عمد مدرب الأوروغواي إلى استبعاد حارس المرمى عن تشكيلته لأنه سهر مع العائلة ليلة المباراة النهائية وعندما عاد إلى الفندق في ساعات الفجر الأولى وجد المدرب يتربصه، وعلى الرغم من توسل الحارس إلا أن المدرب أصر على موقفه.

أعلى نتيجة كانت في مباراة الأرجنتين والمكسيك التي انتهت لمصلحة المنتخب الأرجنتيني بنتيجة 6-3.

لم تقم مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

حملت أول كأس عالم اسم "جول ريميه" وهو رئيس الاتحاد الدولي آنذاك.


الأكثر قراءة

إجراءات البنوك لا تردع المقتحمين.. ساعات حاسمة بملف الترسيم والأجواء الإيجابيّة مُسيطرة ولكن.. ميقاتي يشكو عراقيل كثيرة بملف الحكومة.. وحزب الله يتدخل للحلحلة