اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن مهدي المشّاط "إنّ ثورة 21 سبتمبر هي ثورة مجيدة مباركة ضرورية لشعبنا اجتماعياً وسياسياً" ، أضاف في مناسبة ذكرى "ثورة 21 سبتمبر": "يحق لشعبنا الفخر بانتصاراته بعد ثماني سنوات من العدوان"، مشيراً إلى أنّ "الثورة الحالية هي طريقنا للاستقلال بعكس ما كنا عليه خلال الـ60 سنة الماضية".

كما أوضح أن الثورة "ستنقلنا من مربع المرض والفقر إلى مربع الاستقلال"، وتابع: "أعلن لشعبنا بكل ثقة عن انتقال ثورتنا من ثورة الوجود إلى ثورة للتحرير والبناء من جل استقلال البلاد واستقرارها"، وأكد "إننا نواصل جهودنا من أجل ترسيخ قيم التسامح في مجتمعنا"، داعياً أيضاً "قيادة الحرب إلى الانتقال المشترك من استراتيجية الحرب إلى سياسة السلام".

ودعا المشاط إلى إنهاء الحرب وإصلاح ما أفسدته، ورفع الحصار، مضيفاً: "حان وقت السلام وعلى الخارج ألا يكذب ويصدق كذبته"، ودعا أيضاً قيادة الحرب إلى "سرعة بناء الثقة، ويجب أن يبدأ ذلك برفع الحصار وتبادل الأسرى ودفع الرواتب".


الأكثر قراءة

مدّوا أيديكم الى حزب الله