اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

هل يوجد أجمل من قضاء الوقت مع العائلة؟ وماذا لو كان هذا الوقت مفيداً ومليئاً بالنشاط والحيوية؟

خبيرة التغذية بتول اللو تناقش هذا الموضوع هنا!


فوائد الوقت الذي نقضيه مع أسرتنا واضح جداً! فهو يمثل دعماً معنوياً ونفسياً للأشخاص!

الرياضة هي واحدة من أكثر وسائل التسلية شهرة وإمتاعاً على الإطلاق، هناك طرق لا حصر لها للاستمتاع بالرياضة ويمكنك القيام بذلك كلاعب أو حتى متفرج. عندما يتعلق الأمر بتأسيس قيم عائلية قوية، يمكن أن تكون الرياضة في الواقع طريقة رائعة لجمعك أنت وأطفالك معاً مع تزويد الأسرة بأكملها بفوائد جسدية وعقلية.

يبدو الأمر جيداً لدرجة يصعب تصديقها، لكن تطوير الاهتمام بالرياضة مع عائلتك يمكن أن يأتي بفوائد لا حصر لها. كل هذا لمساعدتك على فهم قوة الرياضة، وإدخالها في حياتك الروتينية اليومية!

رياضة

ما هي فوائد التمرّن سوياً كعائلة؟

هل تشعر أنه ليس لديك وقت؟ لا تقلق بشأن جعل الأمور معقدة! أضف نشاطاً رياضياً عن طريق القيام بشيء بسيط مثل إضافة نزهة إلى جدولك الليلي أو الصباحي، أو قضاء بعد ظهر يوم السبت في الحديقة، أو صعود الدرج بدلاً من المصعد أو السلالم المتحركة!


كل هذا من شأنه:

١- التحلّي بالنشاط

واحدة من أعظم فوائد إشراك عائلتك في الرياضة هي أن تصبح أكثر نشاطاً. النشاط البدني مهم في أي عمر، وممارسة الرياضة طريقة رائعة للبدء.

سواء كان طفلك رياضياً طبيعياً أم لا، فإن مشاركته وحركته هي طريقة رائعة لتعزيز النشاط البدني وممارسة الرياضة. التأكيد على أهمية ممارسة الرياضة في ذلك الوقت يزرع البذور المبكرة التي من الممكن لأن تتحول لعادة وشغف عند الكبر. وأثناء ممارسة طفلك الرياضة، قد تقررون بأن الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية أو الانضمام إلى فريق رياضي محلي أو المشي السريع هو أمر مناسب أيضاً!

٢- خلق عادات صحية

عندما تكون الأسرة بأكملها أكثر نشاطاً بدنياً معاً، يستفيد الجميع في الحفاظ على وزن صحي، وتقليل التوتر، وتقليل أخطار الإصابة بأمراض القلب وغيرها من الحالات الخطيرة. حيث يمكنك إيجاد طرق للبقاء نشطاً على مدار السنة!

القيام بمزيد من المشي، وصعود الدرج بدلاً من السلم المتحرك إذا كنت ذاهباً للتسوق، وممارسة الرياضة في الداخل هي كل الأشياء التي يمكنك القيام بها في أي وقت من العام. سيساعد الخروج والبقاء نشطاً من خلال الأنشطة الجماعية الممتعة في إنشاء هوايات ستكون مفيدة لكِ  ولأطفالك على المدى الطويل.

٣- يعزز من الصحة البدنية

وأخيراً، فإن ممارسة الرياضة تعزز الصحة البدنية. علم أطفالك فائدة التمارين والنشاط البدني. على سبيل المثال، ٣٠ دقيقة فقط في اليوم يمكن أن تعزز لياقة الفرد، وتزيد من القوة وصحة القلب، وتعليم الأطفال إدارة الوزن بشكل أفضل، وتحسين النوم، وتعزيز جهاز المناعة. وتذكر أن «الحياة الصحية لا تتضمن فقط التنقل أكثر ولكن الجلوس أقل - الانخراط في سلوكيات أقل استقراراً مثل مشاهدة التلفزيون أو الاتصال بالإنترنت». لذلك إذا كنت تشاهد التلفزيون، فاجعل ذلك فرصة للتحرك أيضاً. افعل شيئاً بسيطاً مثل إكمال التمارين خلال الاستراحات!


رياضة

إذاً، كيف تتمرن مع أطفالك؟

أنت تعرف سبب أهمية التمارين لعائلتك: يمكن أن يقلل من أخطار القلب، ويتحكم في الوزن، ويساعد الأطفال على أداء أفضل في المدرسة. ويسمح للأطفال بحرق بعض الطاقة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للأنشطة العائلية واللياقة البدنية في سن مبكرة أن تقطع شوطاً طويلاً نحو مساعدة الأطفال على تكوين عادات صحية مدى الحياة.

١- المشي أو استخدام الدراجة حين يمكن

تحفّز قوّة العضلات عندما تستعمل الدراجة أو المشي إلى محل البقالة أو المكتبة أو إلى مدرسة طفلك أو صالة الألعاب الرياضية. اذهب في نزهة عائلية لمدة ٣٠ دقيقة بعد العشاء بدلاً من التوجه مباشرة إلى التلفزيون. حاول إضافة مسافة أكبر كل أسبوع، استخدم سجل تمارين عائلية أو ملصقات ملونة لتتبع تقدمكم سوياً! ضع السجل أو الرسم البياني على الثلاجة كتذكير لمواصلة الجهد الجيد معاً!

٢- التنزه في الجبال

هناك مناطق توجد فيها أماكن رائعة للتنزه، حيث تتبع مع عائلتك مسارات رائعة لرفع معدل ضربات قلبك أثناء التمتع بالمشاهد الطبيعية الجميلة. فالفرق بين المشي وتسلّق الجبال، أنه عند تواجدكم على المسار، فإن التضاريس غير المستوية يمكن أن تزيد من معدلات القلب والأيض، مما يتسبب في احتراق السعرات الحرارية بشكل أسرع. ولأنك تغير وزنك وتعيد توازن جسمك لمعالجة أسس غير مؤكدة، فإن

المشي لمسافات طويلة يجعلك تشرك العضلات التي قد لا تستخدمها بطريقة أخرى. ناهيك عن الفوائد الجسدية لأطفالك. ستكون هذه طريقة ممتعة وغير مكلفة للحصول على بعض النشاط كعائلة!

٣- ارفعوا بعض الأوزان

يعد رفع الوزن أمراً رائعاً لأنه يساعد على تقوية عضلاتك مع زيادة عملية التمثيل الغذائي. يمكنك جعل هذا التمرين أسهل للأطفال الصغار عن طريق رفع وزن أقل. يمكن للأطفال رفع الأوزان بأمان بحجم البالغين، طالما أن الوزن خفيف بما فيه الكفاية. في معظم الحالات، تكفي مجموعة أو مجموعتان من ١٢ إلى ١٥ تكراراً.

٤- الرقص

الرقص هو مجرد متعة! يمكنك تحويل الرقص إلى تمرين من خلال تسجيل العائلة في صف رقص مثل النقر أو الجاز أو الباليه. أو يمكنك معرفة ما إذا كان أي شخص محلياً يقدم دروساً في الزومبا. إنها ممتعة للغاية وستجعلك تتحرك حقاً. يمكنك حقاً الاستمتاع باللياقة من خلال الرقص في أي مرحلة من مراحل الحياة وهي رياضة ممتعة وفعالة مع العائلة!

٥- السباحة

السباحة هي تمرين منخفض التأثير يوفر فرصة ضئيلة لإصابة العظام والمفاصل. تعمل السباحة على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية عن طريق زيادة كفاءة عضلة القلب، وكذلك استخدام الأكسجين في النظام المناسب. تعمل السباحة أيضاً على تحسين لون العضلات وقوتها، مما يوفر تمريناً لكامل الجسم مع حرق السعرات الحرارية. لا توجد العديد من الأنشطة الأخرى التي يمكن أن تدعي مثل هذه المجموعة

المتنوعة من الفوائد الجسدية.

في مجتمعنا اليوم، من السهل التغاضي عن وقت الأسرة والنشاط البدني. جرب بعض هذه الأفكار، أو الأفضل من ذلك - اصنع بنفسك - بعضاً منها، واحصل على ضعف فوائد تحسين الصحة بالإضافة إلى الترابط الأسري!



الأكثر قراءة

لا تغيرات كبيرة في المشهد الرئاسي اليوم... والعين على موقف باسيل عطب كبير يصيب «الحزب» و«التيار»... وبري وميقاتي وجنبلاط لن يتراجعوا الراعي يلتقي ملك الاردن ويوجه كلاما لاذعا الى المسؤولين اللبنانيين