اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أسفر انفجار في أقدم مصنع أسلحة في بلغاريا ، الثلاثاء، عن مقتل رجل في بلدة كازانلاك وسط البلاد، فيما يعتقد أن امرأتين اختفيتا وقد تكونا في عداد الموتى أيضا.

وكشف المدعي العام في الاستئناف تودور ديانوف، بشأن مصنع "أرسنال كازانلاك" للأسلحة والذخائر، أن "جثة أحد العمال الثلاثة في الورشة، وهو رجل يبلغ من العمر 55 عاما، لقي حتفه إثر الانفجار". وأضاف: "امرأتان تبلغان من العمر 53 و43 عاما كانتا هناك وقت وقوع الحادث، (والآن) مفقودتان. الأمل ضئيل في بقائهما على قيد الحياة".

ونقلت امرأة أخرى إلى المستشفى بعد أن أصيبت بحروق شديدة عقب الانفجار الذي أسفر عن سقوط قذائف صاروخية وألعاب نارية على الأرض.

وقال المدعي العام إن السبب الأكثر احتمالا للحادث هو عدم اتباع قواعد السلامة، مضيفا أن رجال الإنقاذ والمدعين العامين لم يتمكنوا من دخول المنطقة خوفا من وقوع انفجار آخر.

سبوتنيك

الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد