اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

 لا اجتماع للجنة المؤشر التي كان من المقرر ان تجتمع اليوم  بسبب التباين الكبير في الارقام بين الهيئات الاقتصادية والاتحاد العمالي العام  رغم الزيارات المتكررة التي قام بها رئيس الهيئات الوزير السابق محمد شقير الى مقر الاتحاد العمالي واجتماعة باركان الاتحاد خصوصا في ما يتعلق يتحديد الحد الادنى للاجور على 20 مليون ليرة بينما طرح الهيئات لا يتعدى خمسة ملايين ليرة.

وذكرت مصادر عمالية للديار ان الفروقات ما تزال شاسعة وان الاجتماع لن يصل الى اي نتيجة طالما هناك تعنت واتجاه لتاجيل اي اتفاق قبل البدء بيطبيق رفع الدولار الجمركي الى 15 الف ليرة وسعر الصرف الى الرقم ذاته الذي في ضوء ذلك يمكن معرفة الاتجاهات التي سيسلكها مؤشر غلاء المعيشة مع العلم ان التجار سارعوا الى التسعير على اساس 15 الف ليرة وعلى اساس سعر الصرف في السوق الموازية.

الأكثر قراءة

مصدر كنسي لـ «الديار»: الفاتيكان يتوسّط لدى واشنطن وباريس لحل أزمة الرئاسة «الثنائي» يفشل بفتح دروب «البياضة» و«معراب» و«المختارة» في اتجاه «بنشعي»... «القوات»: لا نساوم أكثر من مليار دولار ستدخل لبنان مع توافد المغتربين لتمضية عيدَيِ الميلاد ورأس السنة المسيحية