اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اتفق ممثلو تحالف الدول المشاركة في سياسة الحد الأقصى لأسعار النفط الروسي المنقول بحرا ومنتجاته على الحاجة إلى إدخال سقفين منفصلين لأسعار المنتجات النفطية الروسية حسب فئتها.

ووفقا لبيان وزارة الخزانة الأمريكية: "اتفق نواب الوزراء على نهج للمنتجات المصنعة من شأنه أن يوفر سقفين منفصلين بالإضافة إلى سقف أسعار النفط الخام: أحدهما للمنتجات التي يتم تداولها عادة بعلاوة على النفط الخام، مثل الديزل أو البنزين، والآخر للمنتجات التي يتم تداولها بخصم على النفط الخام، مثل زيت الوقود".

كما وافق التحالف في مارس، على مراجعة سقف أسعار النفط الخام الروسي، مع مراعاة التغيرات المحتملة في السوق بعد إدخال سقف أسعار المنتجات البترولية اعتبارا من فبراير.

وأوضحت وزارة المالية أن نواب الوزراء اتفقوا على تعديل سقف أسعار النفط الخام في مارس.

وبحسب وزارة الخارجية الأمريكية، فإن هذا "سيسمح للتحالف بمراعاة التطورات في السوق العالمية بعد إدخال الحدود القصوى لأسعار المنتجات المصنعة".

بالإضافة إلى ذلك، ستؤخذ في الاعتبار "نتائج المراجعة الفنية لسقف أسعار النفط الخام في الاتحاد الأوروبي".

الأكثر قراءة

وثائقي فرنسي يحرج التحقيق اللبناني في تفجير المرفأ