اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تعتبر مرحلة الحمل من المراحل الدقيقة التي تمر بها المرأة في حياتها، يُسبِّب الحمل الكثير من التغيُّرات في جسم المرأة. تختفي معظم تلك التغيرات بعد الولادة.تُسبِّب هذه التغيُّرات ظهورَ بعض الأَعرَاض، والتي تكون طبيعية. ولكن، يمكن أن تحدث بعض الاضطرابات، مثل السكّري الحملي خلال فترة الحمل، وقد تشير بعض الأعراض إلى مثل هذا الاضطراب.

ويمكن أن يكون للإصابة بداء السكري أثناء الحمل آثار غير مواتية على النمو العصبي للأطفال بعمر سنتين.

من ناحية أخرى، كشفت دراسة جديدة، أجريت في جامعة توركو الفنلندية، أن النظام الغذائي الصحي الشامل للأم يدعم النمو العصبي للطفل.

تعتبر صحة الأم وأسلوب حياتها أثناء الحمل من العوامل الهامة المنظمة لنمو الطفل العصبي. وفحصت دراسة الأم والطفل، التي أجريت بالتعاون مع مستشفى جامعة توركو، كيف يؤثر سكري الحمل والسمنة والنظام الغذائي أثناء الحمل في النمو العصبي للأطفال البالغين من العمر عامين.

وفحص مشروع البحث تطور المهارات المعرفية واللغوية والحركية للأطفال. كما تم تحديد سمنة الأمهات عن طريق تخطيط تحجم الهواء بالإزاحة وسكري الحمل باختبار تحمل الغلوكوز الفموي. كذلك تم تقييم المدخول الغذائي أثناء الحمل من خلال مؤشر جودة النظام الغذائي واستبيانات استهلاك الأسماك.

من جهتها قالت الباحثة، لوتا ساروس، من معهد الطب الحيوي في جامعة توركو، إن البيانات أشارت إلى أن النمو العصبي للأطفال كان «في المتوسط، في المعدلات الطبيعية».

كما أضافت أن نتائج الأبحاث أظهرت أن الأطفال البالغين من العمر عامين الذين تم تشخيص أمهاتهم بمرض سكري الحمل لديهم مهارات لغوية أضعف من الأطفال الذين لم يتم تشخيص إصابة أمهاتهم بمرض سكري الحمل، مردفة أن الدراسة اكتشفت أن ارتفاع نسبة الدهون في جسم الأم مرتبط بضعف المهارات الإدراكية واللغوية والحركية لدى الأطفال.

كذلك نوهت ساروس إلى أن تلك النتائج «فريدة من نوعها، حيث لم تبحث الدراسات السابقة العلاقة بين تكوين جسم الأم والنمو العصبي للأطفال»، موضحة أن السكري والسمنة أثناء الحمل، وكتلة الدهون المرتفعة في الجسم على وجه الخصوص، لها آثار غير مؤاتية على التمثيل الغذائي للأم وتزيد من الالتهابات في الجسم، فيما يعد من الآليات المحتملة، التي تؤثر كعوامل ضارة في النمو العصبي للطفل.

بدوره قال البروفيسور كيرسي لايتينين، الذي يقود مجموعة أبحاث التغذية المبكرة والصحة في جامعة توركو، إن الدراسة توصلت أيضاً إلى أن الجودة الغذائية الأفضل لنظام غذائي للأم ارتبطت بتطور لغوي أفضل للطفل، كما تم التوصل إلى اكتشاف مماثل حول الصلة بين استهلاك الأم للأسماك والنمو العصبي للطفل.

وتشير النتائج إلى أن النظام الغذائي الجيد، الذي يحتوي على أحماض دهنية غير مشبعة، مثل أحماض أوميغا-3 في الأسماك، يؤدي إلى تعزيز النمو العصبي للأطفال. 

الأكثر قراءة

باسيل يُلوّح بإعلان ترشيحه لرئاسة الجمهوريّة الراعي يدعم البيطار... وترقب «شوط» قضائي ساخن هذا الأسبوع قطر تدخل رسمياً على خط ملف النفط اللبناني