اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

طرأت تطورات جديدة على حالة الموسيقار المصري حلمي بكر، الذي دخل المستشفى قبل نحو أسبوع، بسبب أزمة صحية مفاجئة، استدعت دخوله العناية المركزة.

فبعد أن شهدت الأيام الماضية تحسن حالته ومغادرته العناية المركزة إلى غرفة عادية، تدهورت صحته من جديد، واضطر الأطباء لإعادته إلى العناية المركزة صباح الخميس.

ويعاني حلمي بكر من ضعف في عضلة القلب وانخفاض شديد في الأوكسجين، خاصة حينما ينفعل بشدة، ما يؤدي إلى نوبة سعال شديدة.

كما يعاني من تورم قدمه، في ظل معاناته من مشكلة احتباس للمياه داخل الجسم، فضلاً عن وجود مشاكل في وظائف الكلى، وارتفاع مستوى السكر في الجسم.

وفي الأيام الماضية انفعل الموسيقار بسبب بعض الزيارات من أشخاص لا يعرفهم رغبة في إلصاق أنفسهم به، ما دفع المستشفى إلى منع الزيارات عنه بشكل نهائي.

العربية نت

الأكثر قراءة

الليرة تنهار دون كوابح ولبنان ينافس افغانستان على المرتبة الاخيرة في «التعاسة» «مساومة» سعودية تؤجل الحل وفرصة مقيدة للمعارضة للاتفاق على مرشح رئاسي دعوة بكركي للصلاة تكتمل بموافقة الاحزاب المسيحية الرئيسية ولا تفاهمات سياسية