اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في بيان، بأن الأسرى الأطفال في سجن "الدامون" الإسرائيلي يعانون ظروف احتجاز قاسية وغير إنسانية، تفتقر للحد الأدنى من المعايير الدولية لحقوق الأطفال والأسرى.

وأضافت: "الأسرى الأطفال يعانون من نقص الطعام ورداءته، وانعدام النظافة، وانتشار الحشرات والاحتجاز في غرف لا يتوفر فيها تهوية وإنارة مناسبتان، إضافة إلى الإهمال الطبي وانعدام الرعاية الصحية، ونقص الملابس، والانقطاع عن العالم الخارجي، والحرمان من زيارة الأهالي، والاحتجاز مع أطفال جنائيين إسرائيليين، والإساءة اللفظية والضرب والعزل، اضافة الى العقوبات الجماعية، وترويعهم عند اقتحام الأقسام".

ونوهت إلى أن "عدد الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال بلغ 170 قاصرا، يقبع منهم 43 في قسم الأشبال في سجن "الدامون"، أصغرهم الأسير حمزة سليم حجاب (14 عاما)، والذي تعرض لأقسى أنواع الضرب والتنكيل لحظة اعتقاله، وأثناء التحقيق معه".

وأكدت الهيئة أن "إدارة سجون الاحتلال تستمر بالتصعيد بحق الأسرى على اختلاف أعمارهم، في ظل غياب مؤسسات حقوق الإنسان الدولية، والتنصل من كافة المعاهدات والمواثيق الإنسانية".

المصدر: "صفا"

الأكثر قراءة

الورقة الفرنسية تحت المجهر تمهيدا للرد اللبناني... وهوكشتاين لم يجمد مهمته الملف الرئاسي: 5 عناصر لتحرك اللجنة الخماسية... والمساعي الداخلية في حلقة مفرغة مشروع هيكلة المصارف يترنح... وتوجه لحسم رواتب القطاع العام والمتقاعدين